يمكن أن تختلف نوعية وشدة أعراض الإمساك من شخص لآخر، ونادراً ما يعاني بعض الأشخاص منه، وللإمساك مجموعة متنوعة من الأسباب، ولكن غالباً ما يكون نتيجة بطء حركة الطعام عبر الجهاز الهضمي.

وقد يكون سببه هو الجفاف، أو سوء التغذية، أو الأدوية، أو بعض الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي، أو بسبب الاضطرابات النفسية.

أطعمة تساعد على معالجة الإمساك

يمكن أن تساعد بعض الأطعمة على تخفيف الإمساك عن طريق تليين البراز، وتقليل وقت العبو المعوي، وزيادة تواتر البراز.

الخوخ المجفف

يستخدم الخوخ المجفف على نطاق واسع كعلاج طبيعي للإمساك، فهو يحتوي على نسبة كبية من الألياف غير القابلة للذوبان، والمعروفة باسم السليلوز، التي تزيد من كمية الماء في البراز، كما ويحتوي على السوربيتول وهو مركب يساعد على سحب الماء إلى القولون مما يعطيه تأثيراً مليناً، كما ويحتوي الخوخ المجفف أيضاً على مركبات فينولية تحفز بكتيريا الأمعاء المفيدة التي تساعد إعطاء التأثير الملين.

التفاح

هو غنيٌ بالألياف الغذائية المسماة بالبكتين التي تتخمر في الأمعاء لتشكل الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة، والتي تسحب الماء إلى القولون، وتلين البراز، وتقلل وقت عبور الطعام في الأمعاء.

الأجاص (الكمثرى)

الكمثرى هي فاكهة أخرى غنيةٌ بالألياف، وتحتوي على الفركتوز والسوربيتول، الفركتوز هو نوع من السكر لا يتم امتصاصه بشكل كامل عند البشر، هذا يعني أن جزء منه سوف يبقى في القولون ويسحب الماء عن طريق عملية التناضح، مما يحفز حركة الأمعاء، وكذلك يعمل السوربيتول.

الكيوي

وجدت دراسة أجريت على الأشخاص المصابين بالإمساك، أن تناول حبتين من الكيوي يومياً لمدة أربعة أسابيع أدت إلى زيادة حركة الأمعاء، وتقليل استخدام الملينات.

التين

يحتوي التين على انزيم يسمى فيسين، وهو يضيف آثاره الإيجابية على وظيفة الأمعاء، كما أنه يحتوي نسبة مرتفعة من الألياف، والتين يعد وجبة خفيفة لذيذة، ويمكن مزجه مع الكثير من الأطباق الحلوة، يمكن أن تؤكل طازجة، أو مجففة.

الحمضيات

فاكهة الحمضيات مثل البرتقال، أو الجريب فروت، أو الماندرين تعد وجبات منعشة ومصدراً جيداً للألياف، وثمار الحمضيات غنيةٌ أيضاً بالبكتين الليفي القابل للذوبان، وبالأخص القشور، فالبكتين يمكن يسرع وقت العبور في القولون، وبالتالي تقليل الإمساك، فمن الأفضل تناول ثمار الحمضيات الطازجة للتأكد من الحصول على الحد الأقصى من الألياف، وفيتامين C، ويعد البرتقال واليوسفي من الوجبات الخفيفة المفيدة.

السبانخ والنباتات الخضراء

النباتات الخضراء مثل السبانخ، والبروكلي ليست غنية بالألياف فحسب، بل هي أيضاً مصادر لفيتامينات مثل C، وk، والفولات، وتساعد هذه الخضروات على زيادة حجم البراز ووزنها، مما يجعلها أسهل في المرور عبر الأمعاء.

البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا الحلوة على كمية جيدة من الألياف التي تساعد في تخفيف الإمساك، كما وتحتوي على السليللوز، واللجنين وهي ألياف غير قابلة للذوبان تساعد على تسهيل حركات الأمعاء عن طريق إضافة الحجم والوزن إلى البراز.

الفول والبازلاء والعدس

تحتوي البقوليات على مزيج من الألياف غير القابلة للذوبان، والألياف القابلة للذوبان، وهذا يعني أنها يمكن أن تخفف الإمساك عن طريق إضافة الكتلة، والوزن إلى البراز، وكذلك تليينه لتسهيل مروره.

المصدر: healthline