يُعتبر الضحك طريقة من طُرق تعبير الإنسان عن النفس عند السعادة والشعور بالفرح، وللضحك آثار نفسية وخارجية على جسم الانسان فهو يُريح الأعصاب وينشط العقل كما ان الضحك اشارة إلى الموافقة على التفاعل الإيجابي بين الفرد والآخرين، كما أن الدين الإسلامي دعا إلى البشاشة وإظهار الإبتسامة لما لها من تعزيز للترابط بين المسلمين، ولهذا ستعرض في هذا المقال العديد من الفوائد للضحك والتي سوف تحفزك على الضحك.

8 فوائد سوف تحفزك على الضحك

النظر للحياة بإيجابية

ومعنى ذلك ان ننظر لكل ما حولنا بشكل إيجابي وبقلب وعقل مفتوحين على الحياة، وهذا من شأنه أن يجعل الإنسان يتقبل كل ما يحدث في حياته، والنظر للحياة بإيجابية يزود الإنسان بالطاقة العقلية والنفسية والروحية أيضاً ومثال ذلك طرد الأفكار السلبية والتفكير بأمور مُفرحة تجعل الإنسان سعيداً.

قهر الألم

يزيد الضحك من نسبة الهرمونات التي تمنع الشعور بالألم كما ويزيد الضحك من مناعة الإنسان،  وبحسب دراسات أُجريت على مرضى وُجد أن إمتاع المرضى والترفيه عنهم يُقلل من شكواهم من المرض.

العلم بفوائد الضحك

لِيُداوم الشخص على الضحك عليه أن يتعرف على فوائده الهامة لصحته، فالضحك يُعتبر العلاج الأمثل للصحة النفسية لمرضى السرطان بشكل خاص، والضحك بصوت مرتفع له أثر في تقليل فُرَص الإصابة بالأزمة القلبية، كما ويخفف الضحك من التوتر والقلق ويُحسِّن الصحة الجسدية بشكل عام.

الإقتداء بالرسول محمد عليه الصلاة والسلام

فقد كان رسول الله ضاحكاً بَسّاما وكان يبتسم عند حديثه مع الآخرين كما أنها صلى الله عليه وسلم علّم أصحابه أنه في الضحك خير كثير وصحة للعقل والبَدَن، وقد روي عن ابن العباس رضي الله عنه قال: (مزح رسول الله -عليه السلام- فصار المُزاح سُنة، وكان يمزح فلا يقول إلا حَقّاً)، وقد أجاز علماء النفس الضحك بل وقد دعو له ولكن بشروط هذه بعضها:

  1. الوسطية في الضحك وألا يكون في كل أمور الناس ليحافظ الإنسان على هيبته ولا يفقد قيمته بين الناس.
  2. أن يخلو الضحك من الاستهزاء بالأحكام الشرعية.
  3. عدم الإفراط بالضحك.
  4. ألا يكون الضحك هدفاً للاستهزاء والسخرية من الآخرين.

السعادة من أجل البقاء

إن اختيار الإنسان للسعادة يجعل منه انساناً سعيداً وبحسب الدراسات العديدة فإن الهرمونات التي تُحَفّز الإنسان على البقاء يتم انتاجها بشكل اكبر عند شعور الإنسان بالسعادة والفرح ويقل انتاجها عند شعوره بالاكتئاب والإحباط.

الضحك ضرورة بشرية

من المهم أن يعرف الإنسان أهمية الضحك لطبيعته البشرية فإن البشر مجبولون على البكاء والضحك وتوازن الشخصية يكون بوجود كلاهما وتجريبه كلٌّ بِقَدَر ، قال تعالى: ( وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى).

تقوية العلاقات العاطفية

يُعدّ الضحك مفتاحاً للقلب والعقل حيث يقوي العلاقات الإجتماعية والعاطفية منها بشكل خاص.

الحاجة إلى راحة وإنعاش الذهن

يقول الخبراء بأنه من الجيد أن يتحلى الشخص ببعض الهزل واللامبالاة اتجاه الهموم والمشاكل والأزمات، وألا يتعامل بجدية كبيرة مع الأمور، فذلك يساهم في ضحكه وإنعاش ذهنه.