كيف أجعل الدراسة ممتعة؟ الكثير من الطلاب والتلاميذ يبحثون عن جواب لهذا السؤال، فهم يكرهون المدرسة ولا يحبونها ويحاولون التهرب منها كلما سنحت لهم الفرصة، فهي تشبه السجن الانفرادي بالنسبة إليهم، وذلك يكون بسبب عدم قدرتهم على التعامل مع زملائهم أو بسبب الضغوطات والواجبات التي تنهال عليهم من طرف الأساتذة والمعلمين. لكن في الحقيقة، يمكن إحداث بعض التغييرات التي من شأنها أن تضيف المتعة والمرح لوقت الدراسة، وحتى تعرف الطريقة قم بقراءة هذا المقال حتى النهاية.

تهيئ نفسياً للذهاب إلى المدرسة

لا تتوقع أن تستمتع بوقت الدراسة وأنت مرهق أو بدأت يومك بمزاج سيء، لهذا احرص على أن تكون حالتك النفسية جيدة قبل ذهابك للمدرسة وهذا يعتمد على ما تقوم به كل صباح (الفطور الصحي، ممارسة الرياضة، إلخ.).

ضع لمستك الخاصة على أدواتك المدرسية

رتابة الكتب والدفاتر والأدوات المدرسية تؤثر على رغبتك في الدراسة، لهذا احرص أن تضع عليها بعض اللمسات البسيطة مثل الملصقات واستخدام الألوان الملونة وتزيينها بالطريقة التي تحبها.

ارتدي ملابسك التي تعكس شخصيتك

لا تلزم نفسك بارتداء آخذ صيحات الموضة فقط لتنافس زملائك بالمدرسة، بل ارتدي ملابس تعكس شخصيتك وتحبها وتعكس ذوقك الخاص، فذلك سيشعرك بالراحة. ولا تنسى أن تختار ملابسك لليوم التالي قبل خلودك للنوم حتى لا تضغط على نفسك في الصباح.

نظم كتبك وواجباتك المدرسية

أكثر ما يرهق الطالب جسديا ونفسيا هو تراكم الواجبات المدرسية الدروس، وهذا ما يشعره دائماً بأن هناك أمر ما مفقود. لهذا ننصحك بالاحتفاظ بدفتر صغير للملحوظات تسجل فيه كل الواجبات اليومية التي يجب عليك تسليمها حتى لا تنسى أي واحد منها، ولا تنسى تنظيم أمورك جيدا (الأوراق والكتب) وترتيبها حسب تاريخ الاستلام.

تعامل مع أساتذتك بأسلوب جيد

لا تعامل الزملاء والأساتذة بأسلوب غير لائق فقط لأنهم يعاملونك بنفس الأسلوب، فتعاملك يعكس أخلاقك أنت لا أخلاقهم هم. لهذا تعامل مع أساتذتك بلطف وبأسلوب جيد ولا تقاطعهم أثناء الشرح ولا تتحدث مع زملائك دون استئذان.

تعلم كيف تنظم وقتك بصورة صحيحة

عندما تمتلك الوقت الكافي للعمل على الواجبات المدرسية فإن ذلك يبعدك عن الضغط النفسي والعصبي، لهذا عندما يكون لديك مشروع أو بحث طويل قم بتقسيمه إلى عدة مهام صغيرة حتى يسهل عليك إنهائها يوميا ويبقى لديك متسع من الوقت للقيام بأمور أخرى.

ابحث عن أصدقاء جدد

لو أحسنت اختيار الأصدقاء بحكمة فإن وقت دراستك قد يصبح أفضل أوقات حياتك، لهذا احرص على اختيار أصدقاء جيدين يمتلكون نفس هواياتك وميولاتك واهتماماتك.

انضم لأحد النوادي الترفيهية

معظم المدارس يكون لديها نوادي ترفيهية أو تعليمية أو رياضية تقدم برامجا متنوعة لوقت ما بعد المدرسة. ابحث عما يناسبك وانضم إليهم فذلك المكان مناسب حتى تؤسس العلاقات مع أصدقاء جدد وتستمتع بوقتك.