باتت العطور جزءا أساسيا في حياتنا من أجل تزيين أنفسنا، ولكن في الحقيقة، هناك الكثير من الأخطاء والتصرفات الخاطئة التي يقوم بها الناس عند تطبيق العطور والتي قد تؤثر عليها وتفقدها رائحتها فلا تجعلها تدوم كما هو مفترض. نستعرض عليكم مجموعةً من هذه الأخطاء في التفاصيل.

رج زجاجة العطر

معظم الناس يقومون برجل زجاجة العطر قبل الاستخدام لأنهم يعتقدون بأنهم بذلك يمزجون مكوناتها ويحصلون على مفعول أكبر. في الحقيقة، يتسبب هذا التصرف الخاطئ في خلط مكونات العطر مع الهواء، الأمر الذي يؤثر سلبيا على التركيب الكيميائي للعطر.

الاحتفاظ بالعطور في الحمام

هذا التصرف خاطئ والسبب هو أن تخزين زجاجات العطر في الحمام الذي تكون نسبة الرطوبة به مرتفعة، وكذلك درجات الحرارة، يؤثر على خصائص العطر الكيميائية وقد يتسبب في تغيير الرائحة. كذلك لا تقم بالاحتفاظ بالعطر في مكان معتم وجاف، بل أفضل مكان هو تخصيص رف لها في غرفة نومك.

رش العطر على الملابس

لا يتعلق الأمر بإتلاف القماش فقط، بل إن رش العطر على الملابس يؤثر على الرائحة، فهناك العديد من المناطق في الجسم التي تعتبر مثالية لرش العطر لأنها تنشط انبعاث رائحة العطر بسبب تدفق الدم في العروق القريبة من الجلد، منها منطقة القلب، الرسغ، خلف الأذن والعنق.

ترطيب البشرة

هناك من يقوم باستخدام بعض مستحضرات ترطيب البشرة بعد أخذ حمام، ثم يقوم برش العطر عليها. عليك معرفة أن تلك الكريمات والمستحضرات تكون في أغلب الأحيان مكونة من مواد عطرية، لهذا لا داعي لرش العطر.

فرك العطور بالمعصم

معظم الناس وإن لم يكن كلهم يقومون برش العطر على المعصم ثم يقومون بفركه اعتقادا منهم بأن ذلك الفعل يولد حرارة إضافية لجعل الرائحة تفوح أكثر، ولكن في الحقيقة ذلك يخلط المواد الكيميائية العطرية ويغير تركيبتها ويفقدها رائحتها الأصلية.

زجاجة عطر صغيرة

احرص على شراء عطر يوجد في زجاجة عطر صغيرة حتى لا يختلط بالهواء بسرعة ويفقد رائحته وتأثيره، فأكبر عدو للعطر هو الأكسجين.