هل فكرت من قبل في مكونات كل منتج تقوم بشرائه، فربما إذا علمت كيفية تصنيع هذه الأطعمة أو المكونات التي تستخدم في صناعتها ربما تعيد النظر مرة أخرى قبل شرائها، إليكم بعض المنتجات التي لن تتناولونها مجدداً إذا علمتم مما صنعت. 

6 أطعمة لن تتناولها مجدداً عندما تعرف كيف صُنعت

العصائر

يتم رش الأشجار في مزارع البرتقال بكميات كبيرة من المبيدات الحشرية، ورغم أن البرتقال يمر بمرحلة غسل سريع في المصانع قبل عصره، إلا أن هذه العملية لا تضمن التخلص من المواد السامة التي تتنقل إلى العصير، حتى أن بعض الدراسات في المملكة المتحدة أكدت أن بعض هذه السموم كان سبباً بمرض جنون البقر.

رقائق الذرة

جميعنا نعشق رقائق الذرة ونحب تناولها وخاصة الأطفال، ولكن هل تعلم أن رقائق الذرة يضاف إليها مادة تسمى PHD التي تستخدم مع وقود الطائرات ومساحيق التجميل، كما يستخدم في حفظ وتحنيط الجثث، والرقائق تحتوي على دهون تتأكسد عند ملامسة الهواء، ويضاف إليها مادة PHD كمضاد للأكسدة، وهي مادة مشتقة من البترول، وهناك جدل واسع حول مدى أمان استخدام هذه الأغذية.

الآيس كريم

تتم إضافة مادة الكاستوريوم كبديل للفانيليا في كميات كبيرة من الأطعمة وخاصة الآيس كريم، وهذه المادة مستخرجة من السائل الموجود في الغدد الشرجية لحيوان القندس، وهو بحسب إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة الأمريكية من المنكهات الغذائية الطبيعية المصرخ باستخدامها، ويستخدم بشكل أساسي في المثلجات بطعم الفراولة والفانيليا والتوت.

الخبز

يضاف إلى الكثير من أنواع الخبز والمعجنات مادة تدعى السيستئين لزيادة صلاحية الخبز، وهو عبارة عن حمض أميني يمكن العثور عليه من ريش بعض الطيور كالدجاج والبط وكذلك في قرون البقر، وعلى الرغم من ذلك فإن الكميات الكبيرة من هذا الحمض التي تستخدم في حفض الأطعمة تستخرج من الشعر البشري، وأغلبية هذا الشعر تأتي من الصين، حيث يتم جمعه من صالونات الحلاقة ومراكز تجميل السيدات لاستخدامه في صناعة الأطعمة، على الرغم من حظر استخدامه من قبل الاتحاد الأوروبي وكندا، بينما لا يزال يستخدم في باقي أنحاء العالم.

حلوى الجيلاتين

يستخدم الجيلاتين في صناعة الحلويات المختلفة، إذ يشتق الجلاتين من الكولاجين وهي مادة مستخلصة من عظام وأوتار وجلود الحيوانات، إذ يصنع الجلاتين من البقر والخنازير، ويستخدم في جميع أشكال الحلوى ذات القوام المطاطي أو الهلامي حتى تساعد في تماسكها.

المشروبات والحلويات

تستخدم الصبغة الحمراء في صناعة بعض المشروبات والحلويات والأطعمة، وفي الواقع هذه الصبغة الحمراء اللذيذة المذاق مصنوعة من الخنافس التي تمتلك هذا اللون الجذاب تحت جلدها، ويتم سحقها ومزج البودرة الناتجة مع الماء إذ ينتج عنها صبغة حمراء قوية، وهذا هو المكون الرئيسي لمنح هذا اللون والنكهة للعديد من الأطعمة والحلويات.