هل لاحظت في يوم من الأيام وأثناء تواجدك مع أحدهم بأنك تتعرض للعديد من لسعات البعوض بينما صديقك الذي يوجد بجانبك لا يتأثر أبدا بذلك ولا يتعرض لأي لسعة؟ هل سبب لك هذا الأمر انزعاجاً؟ في الحقيقة، ينتشر البعوض كثيرا مع دخول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة وهو ما يجعل الكثيرين يتعرضون للسعات البعوض. في الحقيقة، حسب الأبحاث العلمية فإن هناك العديد من العوامل التي تجعل شخصا ما أكثر جذبا للبعوض من غيره، وهي التي سنعرضها عليكم في تفاصيل هذا الموضوع.

الحمل

عندما تكون المرأة حامل فإن البعوض ينجذب إليها أكثر من غيرها، والسبب هو أن المرأة تطلق كمية أكبر من ثاني أكسيد الكربون في الزفير بحوالي 21% مقارنة بالآخرين، وهو الأمر الذي يجذب البعوض. والسبب الثاني هو الروائح التي يطلقها جسم المرأة الحامل.

التعرق الزائد

أثناء التعرق، يفرز الجسم حمض اللاكتيك الذي يجذب البعوض بشكل كبير.

فصيلة الدم

حسب الدراسات العلمية فإن هناك فصيلة دم مفضلة بالنسبة للبعوض أكثر من أي فصيلة أخرى وهي O، لهذا لو كنت تمتلك هذه الفصيلة فعليك توقع أن ينجذب البعوض إليك أكثر من أصدقائك.

الجينات

تم التوصل إلى أن بعض الأشخاص يمتلكون بعض الجينات التي يمكن أن تؤثر على نسبة جذب البعوض، بينما يمكن آخرون أن ينتجوا بشكل طبيعي طارد للبعوض.

رائحة القدمين

يحب البعوض رائحة القدمين النتنة لهذا فهو ينجذب إليها بشكل كبير. احرص على غسل قدميك قبل الخلود للنوم لكي تتفادى لسعات البعوض.

شرب الكحول

البيرة والكحول هي من المواد المفضلة بالنسبة للبعوض، والسبب هو أنها تحفز الجسم على إفراز بعض المواد التي تجذب هذه الحشرة المزعجة.