حسب أغلب الرجال، فالزواج يرتبط بظهور الكثير من المشاكل التي هم في غنى عنها، لهذا تجدهم يعزفون عن الزواج وينفرون منه، ولكن هل بالفعل لا يوجد حب بعد الزواج؟ بلى، هناك سعادة وحب وعلاقة متزنة لو أحسن الزوجان إدارة الأمور جيداً، لهذا سنقدم لكم في هذا المقال بعض النصائح الذهبية التي لا ينبغي إهمالها، والتي يقدمها أشخاص متزوجون للمقبلين على الزواج حتى ينعموا بعلاقة زوجية سعيدة.

بعض النزاعات لا تستحق

بعد الزواج مباشرة، ستبدأ العديد من المشاكل بالظهور، حيث تكون تلك الفترة مخصصة للتعرف أكثر على طبيعة وشخصية الشريك، وهو أمر ينتج عنه ظهور عادات غير مرغوبة بين الطرفين، وقد تؤدي للنزاع. لهذا ينصح الأزواج السعداء المقبلين على الزواج بأن هناك العديد من المشاكل التي ستصادفهم وستبدو لهم كبيرة، ولكنها في جوهرها بسيطة ولا تستحق كل ذلك العناء والصراع من أجل حلها، ولا داعي لصب الغضب على الزوجة، فالمشكلة قد تكون بسيطة من كل ذلك النقاش الطويل حولها.

لا تتجاهل كل المشاكل

في نفس الوقت، ينصح المتزوجون السعداء بعدم تجاهل كل المشاكل كليا، فهناك مشاكل بسيطة لكن مفعولها يظل ممتدا وقد يؤدي لصعوبة في العيش أو استحالة استمرارية السعادة بينهما، وقد تسبب التوتر والقلق في العلاقة. لهذا لا ينبغي تجاهل المشاكل الكبرى التي تبدو بسيطة ولا ينبغي التغاضي عنها، لهذا حاول إيجاد حلول نهائية لها في أقرب فرصة ممكنة وأفضل طريقة لحل المشكل هو النقاش الهادئ وليس الصراخ والغضب والتكسير والعناد.

تبادل الأدوار

في معظم الأحيان تعتقد المرأة بأنها منهمكة وتتعب في أعمال البيت بينما زوجها يرتاح في عمله، ولكن الحقيقة هي أن الزوج هو الآخر يكون منهمكا للغاية في عمله دون علم زوجته. لهذا فنصيحة الأزواج السعداء هي تبادل الأدوار، أي أن تتناوب الزوجة مع الزوج في أداء المهام الموكلة له في المنزل أو حتى العمل لو كانت هناك إمكانية. قم بمساعدة الزوجة في التنظيف والطبخ واجعلها تحل مكانك في أعمالك ومهامك المنزلية، فهذا الأمر سيجعل كل واحد منكما يقدم مجهود الآخر فلا يتذمر.

عبارات المجاملة

من المهم إلقاء عبارات المجاملة والذوق بين الأزواج، وذلك خلافا لما يعتقد بعض الرجال بأنه من واجب المرأة تحضير الطعام له والقيام بباقي المهام، فعبارات مثل "من فضلك، شكرا لك" لها مفعول سحري على المرأة.

العناية بالنفس

معظم الرجال يهتمون بأنفسهم جيدا حتى يظهروا بمنظر جيد ويحصلوا على اهتمام الشريكة، ولكنهم بعد الزواج يهملون أناقتهم وعنايتهم الشخصية بالجسم والنفس والهندام، وهذا أمر خاطئ، حيث ينصح الأزواج السعداء كلا من الرجل والمرأة بالاجتهاد حتى بعد الزواج للظهور بأفضل شكل والحفاظ على الوزن واللياقة البدنية، فذلك يلعب دورا كبيرا في استمرار الحب في العلاقة وبالتالي تحقيق السعادة.