كلنا نمر بفترات صعبة وأوقات تنتابنا فيها المشاعر السلبية من يأس وحزن واكتئاب وإحباط، ونحتاج فيها حقا لأي شيء يجعلنا نشعر بالتحسن ويرفع من معنوياتنا. فالتقلبات المزاجية أمر طبيعي جدا يشعر به الكل، وقد يلعب ضغط العمل أو مشاكل العلاقة أو قلة النوم دورا فيها، لهذا سوف نقدم لك في هذا الموضوع 5 نصائح بسيطة لكنها مفيدة يمكنها أن تحسن مزاجك، وهي كالتالي.

تجنب تناول الكافيين والكحول

الكافيين الذي يوجد في القهوة والشاي ومشروبات الطاقة يمكن أن يؤثر بشكل سلبي على حالتك المزاجية، فهو يمنع مستقبلا الأدينوزين ويمنعك من النوم، وبالتالي فإن قلة النوم هذه والشعور بالإجهاد يؤثر على مزاجك.

أيضاً في حال كنت من شاربي الكحول، فإنك ستشعر بتحسن مؤقت في مزاجك في بداية الأمر، لكن التأثير طويل المدى يمكن أن يكون سلبياً على صحتك العقلية، حيث يقوم الكحول بتعطيل التوازن الدقيق للمواد الكيميائية والعمليات التي تحدث في الدماغ، وبالتالي يؤثر على المشاعر والأفكار ويخفض الحالة المزاجية للشخص.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

تلعب الرياضة دورا كبيرا في تحسين مزاجك وإحساسك بالسعادة، فهي تقلل مستويات الكورتيزول والأدرينالين في جسمك، وفي المقابل تحفز حالتك المزاجية الجيدة وتفيد عقلك وجسمك.

التعرض لأشعة الشمس

لقد أوضحت الأبحاث العلمية بأن التعرض لطاقة الشمس المشرقة يرتبط بتحسين الحالة المزاجية وتقليل التوتر، والسبب هو أن انخفاض مستويات الفيتامين د يؤدي لانخفاض الحالة المزاجية.

تناول المغنسيوم والزنك

كلنا نتفق على أن كل المعادن الأساسية مفيدة ومهمة لجسدك ومزاجك لأيضاً، فنقص الزنك والمغنسيوم يتسبب في انخفاض مزاجك، لهذا احرص على إدراج الأطعمة الغنية بالزنك والمغنسيوم في نظامك الغذائي.

الفيتامين C

يعتبر الفيتامين سي مهما جدا وضروريا لإصلاح ونمو الأنسجة في الجسم، كما توصلت الأبحاث العلمية إلى أن هذا الفيتامين يحسن المزاج ويعزز القدرة المعرفية ويقلل المشاعر السلبية كالقلق.