أعلنت منظمة الصحة العالمية قبل فترة كورونا كجائحة يجب أن تتكاثف جهود الدول الطبية للحد من انتشاره، فالآن شارف عدد إصابات فيروس كورونا 600 ألف شخص من حول العالم، لهذا يجب البقاء في المنازل وعدم الاختلاط بالآخرين والحرص على اتباع الإجراءات الوقائية، ولكن الخوف من الإصابة دفع نسبة كبيرة من الأشخاص إلى تصديق كل ما يُقال من علاجات وسبل الوقاية من الفيروس، كما هو الحال بالنسبة لفئة كبيرة من الهنود الذين اتباع بعض الاقتراحات العلاجية العجيبة لمنع هذا الفيروس المعدي، والتي سنذكر لكم 5 منها، والتي في حقيقتها تعتبر مجرد خرافات لا أساس لها من الصحة.

تناول الخضر

يتم الترويج حاليا في بعض مناطق الهند لمعلومة مفادها أن فيروس كورونا عقاب من الرب للأشخاص غير النباتيين، فالفيروس ظهر حتى يحمي الحيوانات وهو عقاب لكل من يأكلها، لهذا يجب على الناس صنع تمثال لكورونا وطلب العفو منه وتعهده بأنه لن يتم تناول الحيوانات مجددا.

ممارسة تمارين اليوجا

زعم رئيس وزراء ولاية أوتار براديش بأنه لا يوجد علاج لفيروس كورونا المستجد، وهو ليس بمرض جديد أصلاً، وما تسبب في جعله أسوأ وأكثر خطورة هو تغيرات الطقس والمناخ، ويرى بأن علاج الفيروس هو ممارسة تمارين اليوجا وعدم الخوف منه.

بول البقر

قد تبدو لك الفكرة مقرفة ولكن في الحقيقة، يعتقد بعض الهنود بأن شرب بول البقر يحمي من الإصابة بالفيروس، كما أنهم يستخدمونه لتعقيم اليدين لأنهم يعتقدون بأنه يضم خصائص مضادة للفيروسات.

روث البقر

الأمر لا يقتصر على بول البقر فقط، بل يشمل أيضا روث البقر الذي يعتقد الكثير من الهنود بأنه يحتوي على خواص طبية تمكنه من تطهير البيئة المحيطة به.

المرض العقلي

من أغرب الأفكار والاقتراحات العلاجية التي ستقرأ عنها، وهو أن الطبيب "يوغي أديتياناث" يرى بأن مصدر فيروس كورونا هو الأمراض العقلية، لهذا طلب هذا الطبيب من الناس عدم الخوف من الفيروس والتركيز على صحتهم العقلية والتغلب على الأمراض العقلية فذلك ما سيمكن حقا الناس من التغلب على هذا الوباء.