كما يشترط الرجل تواجد بعض الصفات المعينة في المرأة حتى يحبها ويرتبط بها بشكل رسمي، فإن المرأة هي الأخرى لا تقبل الارتباط برجل إلا في حال وجود بعض الصفات التي تحددها، وفي المقابل أيضاً هنالك صفات أخرى لو وجدت في الرجل فإنها ترفض الارتباط به وتلغي فكرة الزواج من عقلها.

يتحول إلى شخص عنيف

ولا يشترط هنا أن يقوم بضرب المرأة أو رفع يده عليها، بل يكفي بأن يقوم بالصراخ ويرمي الأشياء من حوله ويكسر ويتفوه بكلمات نابية ونعوت جارحة. عندما ترى الأمر بأن خطيبها يتحول فجأة إلى شخص عنيف فإنها تبتعد عنه، لأنها تعلم جيدا معاناة الزواج من رجل عنيف وبأن الأمر قد يتطول أكثر ويتحول إلى ضرب لها.

الخيانة

إذا تعرضت المرأة للخيانة من طرف خطيبها فإن ذلك يجعلها ترفض الارتباط والعيش معه، فهي لا تريد أن تقضي عمرها مع شخص وضع رغباته قبل حاجاتها وكرامتها.

لا يمنحها المكانة التي تستحقها

هناك بعض الرجال الذين لا يعطون المرأة مكانها الصحيح في حياتهم ولا يقحمونها في حياتهم ولا يفتخرون بأنهم مرتبطون بها. فالمرأة في هذه الحالة ترفض المضي قدما مع هذا النوع من الرجال ولا تضع له أي أعذار بل تفضل الانفصال عنه.

الإدمان

ترفض معظم النساء قضاء حياتهن مع رجل يعاقر اي مواد غريبة أو يعاني من الإدمان لأن هذه العادة ستدمر علاقتها وزواجها حتى لو كانت مليئة بالحب.

يثير غضبها

لو لاحظت المرأة بأن الرجل يتلاعب بها ويثير جنونها وغضبها ثم يتصرف وكأنه لم يقم بأي شيء، ولا يغير من هذا التصرف فإنها ترفض الزواج به خوفا من أن يكون غير صادق معها وأن يستمر في القيام بنفس الأمر حتى بعد الزواج.