الكل يبحث عن طريقة لتقوية شخصيته ورفع ثقته بنفسه. هناك من يملك الثقة بالنفس كصفة ذاتية وراثية تخلق معه، ولكن يمكن للآخرين أن يكتسبوا هذه الصفة عبر تغيير نظرته لأنفسهم أولاً ثم نظرة الآخرين لهم، الثقة بالنفس علامة على قوة الشخصية. نقدم لكم في هذا الموضوع 5 خطوات لو التزمت بها لفترة طويلة فإنها ستقوي شخصيتك وتعزز ثقتك بنفسك.

العبارات الملهمة

لا تستهن أبدا بتأثير الشعارات والعبارات الملهمة التي تعبر عن شخصيتك وأهدافك مثل "هذا العام هو عامي، أستطيع النجاح في عملي، أستطيع بلوغ أهدافي، لدي الوقت الكافي لأصبح ناجحاً". احرص على ترديد مثل هذه العبارات وقم بطبعها وتعليقها على الحائط أو احتفظ بها كخلفية لشاشة هاتفك أو حاسوبك.

المظهر الخارجي مهم

يؤثر مظهرك الخارجي على ثقتك بنفسك إيجابيا أو سلبيا، لهذا تجنب الاستيقاظ في وقت متأخر حتى لا تضطر للتعجل في ارتداء الملابس، واحرص على الاستيقاظ قبل الموعد بربع ساعة لأخذ الوقت الكافي في اختيار الملابس المناسبة وتلميع حذائك ووضع العطر وتسريح شعرك.

ابتعد عن الأفكار السلبية

قم بممارسة اليوجا والتمارين الرياضية والتأمل من أجل التخلص من الأفكار السلبية التي لا تضعف ثقتك بنفسك، فهذه الأنشطة تمتلك تأثيراً إيجابياً في التخلص من الأفكار السلبية وفي تقبلك لنفسك ولمظهرك.

ابتعد عن مواقع التواصل الاجتماعي

ربط العلماء والباحثون بين الاكتئاب واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، والسبب هو أن معظم مستخدمي هذه التطبيقات يشعرون بالإحباط عندما يرون الآخرين ينشرون صورهم السعيدة التي التقطوها في آخر أسفارهم من حول العالم ويبدؤون في مقارنة حياتهم بحياة غيرهم. ننصحك بأخذ استراحة من هذه المواقع على الأقل لمدة أسبوع، فتلك المقارنة ظالمة وليست عادلة. احرص أثناء فترة التوقف على متابعة مواقع أو برامج تتعلم منها مهارات حياتية أو عملية جديدة وتستفيد منها.

استخدم لغة الجسد

حسب لغة الجسد، فإن وضع اليدين على عظام الوركين (وسط الجسم) أثناء الوقوف يجعلك تبدو أكثر ثقة بنفسك، وتشعرك بالقوة والثقة بداخلك أيضاً.