يحاول الكثير من الأشخاص فقدان الوزن عبر ممارسة الرياضة واتباع العادات الصحية واتباع حمية غذائية مفيدة، ولكنهم أحيانا يتفاجؤون من كونهم لا يفقدون أي وزن زائد رغم اتباعه لكل ما سبق ذكره. ببساطة قد يكون السبب هو بعض الأطعمة الصحية التي يقومون بتناولها دون علم منهم بأنها تعيق جهودهم المبذولة في سبيل خسارة الوزن والتخسيس. إليكم خمسة من تلك الأطعمة.

المنتجات قليلة الدسم

معظم الأشخاص وأثناء تتبعهم لحمية غذائية ما يلجئون لشراء وتناول المنتجات التي يكتب عليها عبارة قليلة الدسم بينما الحقيقة أن الشركات تقوم بتعويض المذاق بالصوديوم أو السكر المكرر الذي يعتبر عنصرا حمضيا كالألبان ويتسبب في تمسك الجسم بالوزن الزائد. في نفس السياق، ينبغي الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على كمية زائدة من الملح والصوديوم لأنها تسبب الانتفاخ وزيادة الوزن.

السلطة الخضراء

هذا لا يعني بأنه لا يمكنك تناول السلطة الخضراء ولكن قبل ذلك يجب عليك التأكد من أن الخضر طازجة ولم يضف إليها أي زيت أو صلصلة أو أملاح زائدة أو دهون. أيضا لا ينبغي أن تكون مخزنة لفترة طويلة كما تفعل بعض المطاعم فذلك يفقدها قيمتها الغذائية. لو كنت تريد فعلا خسارة الوزن فلا يوجد أفضل من السلطة الملونة التي يتم تحضيرها في المنزل والمحضرة بالخضر الطازجة.

الفواكه المجففة

لا يشمل الأمر جميع الفواكه المجففة بل فقط بعض الأنواع التي تحتوي على مقادير من السكر الخفي الذي يعيقك عن خسارة الوزن ويفسد عليك حميتك الصحية. قم بقراءة العبوة وتأكد من أن الفاكهة المجففة التي تريد شرائها خالية من السكر، ولكن بشكل عام لا يوجد أفضل من تناول الفواكه الطازجة بعيدا عن المجففة.

الألبان خالية الدسم

يلجئ البعض للحليب والألبان خالية الدسم اعتقادا منهم بأنها لا تزيد الوزن وتناسب الحمية الغذائية للتخسيس بينما الحقيقة أن الحليب والألبان خالية الدسم هي الأخرى يمكن أن تزيد من الوزن، لأنها لا تكون مشبعة مثل الحليب كامل الدسم.

تتسبب الألبان خالية الدسم في الشعور بالجوع وزيادة الرغبة في تناول الطعام، كما أن بعض الشركات تضيف السكر لتحسين نكتة الألبان خالية الدسم وتحليته.

أيضا لا يحتوي الحليب خالي الدسم على عناصر غذائية كثيرة على عكس الحليب كامل الدسم الغني بالفيتامينات أ ود وه وك والكالسيوم والفوسفور.

الدقيق بكافة أنواعه

يلجئ بعض الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية للتخلص من الوزن الزائد إلى تناول خبز القمح الكامل لأنهم يعتقدون بأنه جيد ولا يؤثر على حميتهم، لكن الحقيقة أن هذا الأمر قد يكون مفيدا في البداية ولكنه مع مرور الوقت لن يشعرك بالشبع. أيضا القمح الكامل يسبب تراكم الدهون في منطقة البطن.