مع تفشي فيروس كورونا المستجد في مختلف أنحاء العالم، أصبح المواطنون مجبرون على المكوث في منازلهم إلى حين مرور وانقضاء الأزمة الحالية، وهذا ما يعني قضاء الأزواج لوقت أطول رفقة بعضهم البعض، والذي قد ينتج عنه العديد من الخلافات والمشاكل الزوجية، خاصة مع سوء النفسية جراء انتشار الفيروس، بل وحسب تقرير، فإن مدينة شيان الصينية وبعد انقضاء فترة الحجر الصحي، شهدت مكاتب تسجيل الزواج إقبالا غير مسبوق من أجل الطلاق، لهذا وحتى تحافظ على زواجك في ظل الأزمة الحالية وتتجنب نشوب المشاكل بينك وبين شريكك، قررنا أن نعرض عليك 4 نصائح تساعدك على ذلك.

التفكير في التغيير

لا شك بأن الملل والروتين والرتابة سوف يتسللون لبيتك وعلاقتك في الفترة الحالية، ومن هنا تأتي ضرورة التفكير في بعض الأفكار الجديدة والمبتكرة التي تقضي عليه، مثل لعب ألعاب عائلية، تعلم حرفة جديدة، لغة جديد، تطوير مهارة معينة، طبخ أكلة لأول مرة، وغيرها من الأفكار التي تضيف التجديد لحياتك.

وضع جدول

قد يرى البعض هذه الفكرة سخيفة وغير مجدية، ولكنها في الحقيقة قد تجعل اليوم يمر بشكل أسرع. يمكن وضع جدول وبرنامج يومي، حيث يتضمن أوقاتا للتواصل، وأخرى للاستراحة، وأخرى لممارسة مختلف الأنشطة بشكل مشترك أو منفصل. هذا الأمر سيجنبكما الدخول في مشاحنات وخلافات تسبب المشاكل بينكما.

عدم الإكثار من الطلبات

لا بد من اتباع إجراءات الوقاية في الفترة الحالية والتي تشدد عليها الجهات المعنية، منها المكوث في المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى. ومن هنا تأتي أهمية أن لا يكثر أحد الزوجين من الطلبات ويخرج لأكثر من مرة من أجل شراء المستلزمات، فذلك سيرفع نسبة الخطر والتعرض للمرض وقد يتسبب في اندلاع مشاكل بين الزوجين.

مراقبة الكلمات

في الآونة الحالية، أصبح معظمنا أكثر حساسية اتجاه أبسط الأمور، لهذا من الممكن أن تتفوه ببعض الكلمات الجارحة ولو دون قصة، أو تتحدث بطريقة غير لائقة تزعج شريكك. راقب كلماتك وما تتفوه به، واحرص على استخدام الكلام الطيب واللطيف الذي لا يؤذي شريكك نفسيا.