قد تساعد بعض الأطعمة التي نغفل عن تناولها بشكل يومي في المحافظة على نظام المناعة قوياً، فإن كنتم تبحثون على طرق للوقاية من نزلات البرد في الشتاء، ومن الإنفلونزا، فيجب أن تكون الخطوة الأولى هي المثابرة على تناول الأطعمة التي سنتحدث عنها في هذا المقال.

الأطعمة المعززة لقوة جهاز المناعة

1-الحمضيات

تحتوي الحمضيات على نسبة جيدة من فيتامين ج الذي يساعد على تعزيز نظام المناعة والمحافظة عليه قوياً، فالأشخاص المصابون بنزلات البرد يلجئون إلى تناول الحمضيات لغناها بفيتامين ج الذي يزيد من إنتاج كريات الدم البيضاء التي تكافح عوامل العدوى، وتقي الجسم من أعراض نزلات البرد، وبالنظر إلى أن جسم الإنسان لا ينتج ولا يخزن فيتامين C فهو بحاجة للحصول عليه من الفاكهة أو الخضروات الغنية به، مثل الحمضيات التي تحتوي على نسبة جيدة من فيتامين C الذي يدعم قوة الجهاز المناعي.

2- الفلفل الأحمر

تحتوي الفليفلة الحمراء على ضعف كمية فيتامين ج الموجود في الحمضيات، كما وتعد مصدراً غنياً بالبيتا كاروتين، ففيتامين ج يعمل على تعزيز قوة نظام المناعة، ويساعد في المحافظة على صحة الجلد، والبيتا كاروتين يساعد في الحصول على بشرة صحيةً، ونضرةً، وبراقةً.

3- البروكلي

البروكلي غنيٌ بالفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين A، وE، وC فضلاً عن العديد من مضادات الأكسدة التي تساعد الجهاز المناعي في القضاء على مسببات المرض، والالتهابات، كما أن الفيتامينات لها القدرة على تعزيز قوة الجهاز المناعي.

4- الثوم

تأكيد أن الثوم له دوراً كبيراً في مكافحة عوامل العدوى، ووفقاً للمركز الوطني للصحة التكميلية فإن الثوم يساعد في خفض ضغط الدم، والحماية من تصلب الشرايين، وخصائص الثوم الغذائية تعزز قوة الجهاز المناعي بفضل احتواءه على مركبات الكبريت والأليسين.

5- الزنجبيل

يساعد في الحد من التهاب الحلق، وأمراض الالتهابات الأخرى، كما ويساعد في القضاء على الغثيان، يساهم الزنجبيل في تخفيف الآلام المزمنة، كما ويمتلك خصائص خافضة للكوليسترول السيء.

 

6- السبانخ

السبانخ في مكوناته لا يختلف كثيراً عن الفلفل الأحمر، فهو يحتوي على نسبة مرتفعة من فيتامين ج والعديد من مضادات الأكسدة، بالإضافة إلى البيتا كاروتين، تلك العناصر تزيد من قدرة جهاز المناعة في مكافحة العدوى، فينصح بإضافة السبانخ نيئاً إلى السلطات للحصول على الفائدة الكاملة، فعندما يُطهى السبانخ يفقد الكثير من عناصر الغذائية الصحية.

7- الزبادي (اللبن)

يحتوي الزبادي على نسبة جيدة من فيتامين د الذي يساعد على تنظيم عمل الجهاز المناعي، ويعزز قدرة دفاعات الجسم الطبيعية ضد الكثير من الأمراض.

8- اللوز

المكسرات مثل اللوز مليئة بالفيتامينات وتحتوي على نسبة جيدة من الدهون الصحية، فيُنصح لتعزيز صحة الجهاز المناعي تناول ما يقارب 46 قطعة من اللوز يومياً للحصول على مفتاحي نظام المناعة هما فيتامين E، وC.

 

9- الشاي

الشاي الأخضر، والأسود غنيان بالمركبات المضادة للأكسدة مثل الفلافونويد، والغاليوم إيبيغالوكاتشين، وهما من مضادات الأكسدة القوية التي ثبت تعزيزها لوظيفة الجهاز المناعي، ويعتبر الشاي الأخضر مصدراُ جيداً للحمض الأميني الليسين الذي يساعد في انتاج مركبات مكافحة الجراثيم التي تحمي الجسم من عوامل العدوى.

10- الكيوي

الكيوي غنياً بالعناصر الغذائية الرئيسية مثل حمض الفوليك، والبوتاسيوم، وفيتامين ك، وفيتامين C، تلك العناصر تعزز انتاج خلايا الدم البيضاء التي تكافح عوامل العدوى، وتساهم في تحسين وظائف أجهزة الجسم.