نوبات العطاس المستمرة تعتبر مزعجة بلا شك، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي لكثرة العطس أبرزها الحساسية وحبوب اللقاح والغبار والعفن والدخان ووبر الحيوانات والرطوبة، لهذا من الممكن أن يتعرض أي شيء لكثرة العطس ويعاني من سيلان الأنف واحمرار العينين والتهاب الأنف والتعب والصداع وعدم التركيز، وفي هذا الشأن قررنا أن نستعرض عليكم وصفات طبيعية لعلاج كثرة العطس.

شاي البابونج

قم بنقع أوراق البابونج في كوب ماء مغلي لبضع دقائق ويمكنك تحليته بالعسل ثم قم بشرب المنقوع مرتين في اليوم. يعتبر شاي البابونج مهدئا للأعصاب ويمكن أن يقلل أيضا أعراض الرشح وكثرة العطس.

زيت النعناع

كثرة العطس والرشح قد يؤديان لانسداد الانف وأفضل علاج طبيعي له هو زيت النعناع. قم بوضع بعض القطرات منه في ماء مغلي واستنشق البخار الناتج منه.

الزنجبيل

يمكنك تناول ملعقتين صغيرتين من مسحوق الزنجبيل كل يوم أو تقطيع جذور الزنجبيل لشرائح رقيقة وغليها في كوب ماء وإضافة بعض العسل إليه ثم شربه قبل النوم. يقلل الزنجبيل من كثرة العطس ويعد علاجا للرشح وأعراضه.

الثوم

من أفضل العلاجات التي يمكنك استخدامها لتنظيف الممرات الأنفية وتسهيل التنفس وتخفيف كثرة العطس، حيث يعتبر الثوم مضادات حيويا طبيعيا يمتلك قدرة سحرية على محاربة الفيروسات. قم بفرم 5 فصوص من الثوم واصنع معجونا ناعما منها وقم باستنشاقه.

شاي الشومر

يمتلك الشومر خصائص مضادة للفيروسات ويحتوي على مضادات حيوية عديدة. للاستفادة منه يمكنك تجهيز شاي الشومر وشربه عبر إضافة ملعقتين كبيرتين من بذور الشومر المطحونة لكوب ماء مغلي ثم تركه لمدة ربع ساعة قبل تصفيته وشربه.

فيتامين ج

تناول الفيتامين ج يقلل من مستوى الهستامين في الجسم مما يقلل من نوبات العطس والرشح. يمكنك تناول عصير البرتقال أو الليمون للحصول عليه.

زيت الزعتر

يعتبر زيت الزعتر مضادا حيوية طبيعيا لالتهابات الجيوب الأنفية ويعتبر جد مفيد لعلاج كثرة العطس، حيث يمكنك استخدام بعض القطرات منه بإضافته لعصير طبيعي وشربه كل يوم. جدير بالذكر أن الزعتر يمتلك خصائصا مضادة للطفيليات والجراثيم والفطريات.

بذور الحلبة

أضف ملعقتين من بذور الحلبة لكوب ماء مغلي واشرب الخليط على شكل رشفات متتابعة. بذور الحلبة تعتبر من المواد الطبيعية التي تعالج كثرة العطس وأعراض الرشح وتحتوي على خصائص مضادة للفيروسات.