فصل الربيع هو من أجمل فصول السنة بسبب اعتدال الجو فيه ويعتبر موسم تفتح الأزهار، ولكنه بالنسبة للكثيرين أيضا يعتبر كابوسا يعانون منها كل عام، والسبب هو الحساسية الربيعية التي تزداد بشكل كبير في هذا الفصل بسبب المواد العالقة في الجو والتي تزيد نشاط جهازهم المناعي عند التعرض لها (حبوب اللقاح وأبواغ العفن)، وتتسبب في ظهور أعراض الحساسية عليهم. هذه الحساسية تعتبر حساسية موسمية يعاني منها الكثيرون، لهذا سنستعرض عليكم في ما يلي أعراض حساسية الربيع وأفضل الوسائل لتجنبها بقدر المستطاع.

الأعراض

  • العطاس.
  • السعال.
  • حكة في الأنف والعين.
  • احمرار العينين.
  • تدميع العينين.
  • سيلان الأنف.
  • ظهور هالات سوداء أسفل العينين.

أهم الوسائل لتجنب الحساسية

  • مراجعة طبيب مختص في أمراض الحساسية وتناول الادوية واستخدام بخاخات الربو أو الإبرة في حال طلب منك ذلك.
  • تفادي زيارة الأماكن أو المناطق شديدة الخضرة والأتربة.
  • إقفال نوافذ الغرفة التي تنام بها قبل نومك خاصة لو كانت تطل على حديقة أو أشجار.
  • تناول المشروبات الساخنة.
  • استخدام تبخيرات تساعدك على التنفس بطريقة أفضل وترطيب مجاريك التنفسية.
  • التخفيف من استخدام مستحضرات التنظيف والعطور والمواد التي تمتلك رائحة قوية لأنها تؤثر على الحساسية.

طرق للوقاية من الإصابة بحساسية الربيع

  • تنظيف المنزل جيدا من كل العوامل التي يمكن أن تسبب الحساسية كالعفن الذي يتجمع في الطوابق السفلية والحمامات بسبب الرطوبة، وإزالة بيوت العناكب وغيرها.
  • تنقية هواء البيت باستمرار عبر استخدام مرشحات الهواء الجسيمية عالية الكفاءة التي تعتبر أفضل طريقة لتنقية الهواء من المواد العالقة وكذلك مساعدة مرضى الحساسية.
  • في فصل الربيع، يجب الحرص على إغلاق نوافذ المنزل والسيارة مغلقة لكي لا يدخل إليه الهواء المحمل بحبوب اللقاء ويستقر على السجاد أو الأثاث ويؤدي لتحفيز حساسية الشخص. وفي هذه الحالة يمكن استخدام المرشحات التي تحدثنا عنها بالنقطة السابقة من أجل تنقية الهواء.
  • تكون نسبة حبوب اللقاح في الهواء مرتفعة ما بين منتصف الصباح ومنتصف المساء في فصل الربيع لهذا ينبغي تجنب الخروج في تلك الفترة قدر الإمكان إلا للضرورة خاصة في الايام التي تهب فيها الرياح بشدة.
  • تغيير الملابس وتنظيف الشعر والاستحمام بعد الدخول إلى البيت.
  • الحذر من استخدام مستحضرات التنظيف ذات الرائحة القوية في المنزل، حيث ينبغي الحرص على أن يكون بالمكان تهوية جيدة.