مع حلول فصل الصيف وارتفاع درجات حرارة الجو تصبح الشمس حارقة للغاية ويزداد عطش المرء بشكل كبير، وذلك ما يدفعه لشرب الماء البارد لإطفاء ظمأه، وقد يسمع البعض الذين يحذرونه من شرب الماء البارد لأنه يضر بالصحة وبعملية الهضم، فما هي صحة هذا الكلام؟ هل شرب الماء البارد في الصيف صحي وغير مضر أم العكس؟

هناك موروث قديم من الثقافة البوذية والهندوسية يقول بأن شرب الماء البارد يعيق عملية الهضم. هذا الموروث دفع الكثيرين إلى تصديق هذا الأمر ونصح الآخرين ببدء اليوم بشرب الماء الفاتر، ولكن الأبحاث العلمية توصلت إلى أنه ليس هناك ضرر لشرب الماء البارد على الصحة، بل توصلت إلى أنه من الضرورة شرب الماء البارد لتعويض السوائل المفقودة بسبب التعرق الناتج عن ارتفاع درجة الحرارة.

خلال الصيف، يفقد الجسم الكثير من السوائل مما يصيبه بالجفاف وقلة التبول، لهذا من الضروري أني يكثر المرء شرب الماء حتى يعيد مستويات السوائل للوضع الطبيعي. ولكن الموضوع يدور حول شرب الماء البارد في فصل الصيف، هل هو أمر عادي أم مضر؟ الكثير من الأمهات يحذرهن من شرب الماء المثلج والبارد لأنه يعرض الشخص للإصابة بنزلات البرد، هل هذا حقيقي؟

الحقيقة أن كل هذه الأقاويل ليس لها أي أساس علمي، فحسب البحوث فإنه ليس هناك أي ضرر لعب الماء البارد (والعب هو شرب الماء بلا تنفس ولا مص)، والمشكلة الوحيدة التي يمكن أن يسببها هي عسر عملية الهضم بسبب تقليص عضلات المعدة.

فوائد شرب الماء البارد

حسب البحوث الطبية فإن شرب الماء البارد أو حتى الدافئ يسهل عملية الهضم ويمنع الإمساك ويساهم في طرد السموم من الجسم.

يتسبب عب الماء البارد في شعور الشخص بالارتواء والارتخاء (حسب قوله) ولكن في الحقيقة ذلك الشعور راجع لتخفض حرارة الجسم الداخلية لمعدلات أقل، وهذا ما يكلف الجسم المزيد من الطاقة لكي يستعيد حرارته الطبيعية التي تدور حول 36-37 درجة مئوية.

وحسب بعض الأبحاث، فإن شرب الماء بدرجة حرارة 16 درجة مئوية هي الدرجة المئوية المثالية لمن فقد الكثير من السوائل وبذل الكثير من الجهد وتعرق كثيرا خلال فصل الصيف، حيث يتبع ذلك توقف الجسم عن التعرق بدقائق فقط. هذه الدرجة هي نفس درجة حرارة ماء الحنفية في الأوضاع الطبيعية، ولكن هذا الأمر قد لا ينطبق على بعض البلدان الحارة التي تكون فيها درجة حرارة مياه الحنفية أعلى بكثير.

هناك دراسة أخرى أجريت في عام 2012 توصلت إلى أن شرب الماء البارد خلال ممارسة الرياضة يحسن من الأداء ويقوي القدرة على التحمل.

أضرار شرب الماء البارد

قد يسبب شرب الماء البارد خاصة في الصيف مضاعفات صحية لمن يعانون من مشاكل وأمراض في الحنجرة والمريء والمصابين بمرض آخالاسيا الذي يجعل المريض يعاني من صعوبة في بلع الطعام والسوائل.

توصلت بعض الأبحاث أيضا إلى أن شرب الماء البارد يسبب الصداع لبعض النساء، وقد تفاقم الوضع لهم ليصل لحل الصداع النصفي.

لحد الآن لا يوجد أي دليل علمي يثبت الاعتقادات حول أن شرب الماء البارد والأكل البارد والايس كريم خلال فصل الصيف يسبب نزلات صدرية ونزلات البرد والانفلونزا.