تمتلك المرأة الحامل الخيار للامتناع عن الصيام خاصة لو كانت تعاني من الغثيان الصباحي الحاد والشعور بالتعب والقيء وانخفاض الضغط وغيرها من المشاكل الصحية الأخرى، أو الصيام في حال كانت تتمتع بقوة جسدية تمكنها من التحمل. نستعرض في تفصيل هذا المقال بعض النصائح المهمة لكل امرأة حامل تريد الصوم خلال شهر رمضان.

أخذ قسط من الراحة

لا بد أن تأخذ المرأة قسطا كافي من الراحة خلال النهار حتى لا تتشعر بالتعب، وتأخذي المزيد من الاستراحات وتقلل من ساعات العمل قدر الإمكان.

الاسترخاء بعد الإفطار

ينصح بأن تأخذ المرأة الحامل بعد الإفطار فترة للاسترخاء لكي تتفادى حدوث أي مشاكل هضمية، ثم قبل نومها ينصح أن تنهض للتحرك قليلا.

تفادي شرب الكافيين

ينصح بأن تبتعد المرأة الحامل خلال شهر رمضان عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة ومشروبات الطاقة، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكر وتسبب الجفاف للجسم.

شرب الماء

يجب على المرأة الحامل وحتى غير الحامل أن تشرب كميات كافية من الماء (حوالي 12 كوب) ما بين فترة الإفطار والسحور، وذلك للحفاظ على رطوبة الجسم.

الإجهاد الجسمي

يجب على المرأة الحامل الابتعاد عن كل ما يجهدها جسديا مثل حمل الأشياء الثقيلة أو المشي لمسافات طويلا أو غيرها من الأنشطة المتعبة.

وجبة الإفطار

لتفادي أي مشاكل هضمية مثل عسر الهضم، ينصح بتناول وجبة الإفطار بشكل متقطع، بحيث يتم تقسيمها على عدة وجبات متفرقة وصغيرة.

نوعية الأكل

لا بد أن تركز المرأة الحامل في وجباتها على نوعية الأكل وليس الكمية، حيث ينبغي عليها التركيز على المأكولات التي تحتوي على الكالسيوم، والغنية بالكربوهيدرات المعقدة والألياف.

وجبة السحور

لا ينبغي على المرأة الحامل أبدا تفادي أو غض النظر عن وجبة السحور خلال شهر رمضان، فهي مهمة جدا لتمكين الجسم من تحمل فترة الصيام وتقليل الشعور بالعطش والجوع والصداع خلال النهار.

الحلويات

ينصح أن لا تفرط المرأة الحامل خلال شهر رمضان في تناول الحلويات لأنها تسبب الشعور بالعطش.

الفحوصات

لا يجب على المرأة الحامل أن تهمل إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من عدم وجود أي مضاعفات أو مشاكل صحية.