تصاب كل امرأة من بين 8 نساء بسرطان الثدي، فهو أكثر نوع من السرطانات التي تصيب السيدات خاصة بعد سن اليأس. هناك العديد من النصائح التي يمكنها وقاية المرأة من الإصابة بهذا السرطان وتقليل فرص الإصابة به ومنها التالي:

البدانة وزيادة الوزن

تتسبب زيادة الوزن في زيادة فرص الإصابة بسرطان الثدي خاصة بعد سن اليأس، لهذا ينبغي الحفاظ على الوزن المثالي وتجنب السمنة.

النظام الغذائي الصحي

إدراج الفواكه والخضر والأطعمة الغني بالمعادن والفيتامينات في نظامك الغذائي، والتقليل من الدهنيات والكربوهيدرات والسكريات، كلها تساهم في تقليل فرص الإصابة بسرطان الثدي. أيضاً ينصح باستعمال الزيوت النباتية والابتعاد عن الدهون الحيوانية واستبدال اللحوم الحمراء بالدجاج والسمك.

ممارسة الرياضة

لا بد من اتباع نمط رياضي في الحياة ينبني على المشي لمدة نصف ساعة يوميا 5 أيام في الأسبوع، فهذا من شأنه تقليل احتمالية الإصابة بسرطان الثدي بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 30 في المائة.

الكحول

يرتبط تناول الكحول بالاصابة بسرطان الثدي لهذا فإن تجنبه يحمي المرأة من الإصابة.

التدخين

يرتبط التدخين بالعديد من أنواع السرطانات وزيادة فرص الإصابة بها.

الهرمونات

تناول هرمونات الأنوثة بعد سن اليأس يتسبب في زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي لهذا ننصحك بعدم استخدامها أو عدم تجاوز فترة 3 سنوات في حال استخدمتها.

الفحص الدوري

أبرز عامل يساهم في الوقاية من سرطان الثدي هو الفحص الدوري والاكتشاف المبكر للمرض فذلك يزيد من فرص نجاح العلاج.