إن عدم القدرة على الاستمرار في أي نوع من الريجيم وخسارة الوزن، يؤدي إلى الشعور بالفشل، والإحباط، ويعود ذلك إلى الكثير من الأخطاء التي تحدث أثناء الريجيم، والتي تمنع من تحقيق الغاية والحصول على جسم بوزن مثالي.

من هو المسؤول عن زيادة الرغبة في تناول الطعام؟

أظهرت الدراسات أن زيادة الرغبة في تناول الأطعمة اللذيذة والحلويات، قادمة من منطقة محددة في الدماغ، تسمى باللوزة، ويظن العلماء أن اكتشاف هذا المنطقة من الدماغ يساعد في الوصول إلى عقار لخفض الوزن، يعمل على إيقاف الرغبة المستمرة في تناول الطعام.

معتقدات خاطئة عن الريجيم وفقدان الوزن

ريجيم البروتين

بعض الناس ينصحون بريجيم البروتين، وفيه يتم الحصول على السعرات الحرارية اللازمة عن طريق تناول كميات من البيض والدجاج واللحوم، وهذا خاطئ، لأن هذا النظام يفتقد إلى الألياف مما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك، وقد يؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض مثل حصى الكلى.

رفع الأثقال

يظن البعض أن حمل الأثقال يقوي العضلات ويفقد الوزن، لكن هذا غير صحيح، لأن التمارين الهوائية هي التي تساعد على فقدان الوزن.

الابتعاد عن النشويات

يظن بعض الناس أن الابتعاد عن النشويات يؤدي إلى خفض الوزن، لكن النشويات تمثل الوقود الذي يستخدمه الجسم للقيام بأي جهد، وأظهرت الدراسات أن النشويات المحتوية على الحبوب الكاملة هي الأكثر نفعاً للجسم، والأفضل للمحافظة على الوزن.

عدم الإفطار

الابتعاد عن الإفطار لخسارة الوزن هو مصطلح خاطئ، بل أنه ذو أثر عكسي، لأنه عندما يحين موعد وجبة الغداء سيصل الجوع إلى ذروته، مما يجعل كمية الغداء المتناول ضعف الكمية المعتادة، لذلك من الأفضل المحافظة على وجبة الفطور.

الأنظمة غير الصحية

بعض أنواع الريجيم يعتمد على خفض السعرات الحرارية المتناولة، لكن هذه الأنظمة تحرم الجسم من مغذيات مهمة، مما يسبب أمراض في القلب.

الابتعاد عن الدهون

إن الابتعاد عن الدهون يوقف تزويد الجسم بالطاقة، ويسبب حدوث خلل في معدل الأنسولين والهرمونات الأخرى، لكن يكمن السر في تناول الدهون غير المشبعة، كالدهون الموجودة في البيض والأسماك.

أسباب تزيد من الرغبة في تناول الطعام

قلة النوم

إن قلة النوم تزيد من الرغبة في تناول الطعام، بسبب انخفاض إنتاج هرمون اللبتين، وهو الهرمون المسؤول عن ضبط الاحتياجات الطاقية في الجسم.

المزاج

يلعب القلق، والتوتر، والإجهاد، دوراً رئيسياً في الشعور بالجوع، مما يدفع إلى زيادة تناول الطعام.

نقص المغذيات

تسبب نقص المواد الغذائية في الجسم الشعور بالجوع، ففي حال زادت الرغبة في تناول الحلويات دل ذلك على نقص السكر في الدم، أما في حال زادت الرغبة في تناول اللحوم دل ذلك على حاجة الجسم إلى الحديد، وكذلك الأمر بالنسبة للجبن، فزيادة الرغبة في تناولها يدل على حاجة الجسم إلى الكالسيوم والصوديوم.