العيون هي من الأعضاء المهمة التي لا نستطيع الاستغناء عنها والعيش بدونها يعتبر شاقا للغاية، فهي مسؤولة عن نقل 80% من المعلومات التي توجد حولنا إلى الدماغ مما يجعلها واحدة من أهم الأعضاء والنعم التي تستحق أن نشكر الله عليها صبح مساء. ولكن هناك بعض المشاكل المتعلقة بالبصر كطول النظر أو قصر النظر والتي تجبر الشخص على ارتداء النظارات الطبية لكي يستطيع الرؤية بشكل طبيعي، لهذا وإذا كُنت من هؤلاء الأشخاص فإننا نقدم لك في ما يأتي مجموعة من النصائح التي سوف تفيدك.

نظافة العدسات

احرص على أن تنظف عدسات النظارات حتى تبقى الرؤية واضحة وجيدة. احتفظ بقطعة قماش خاصة بتنظيف عدسات النظارات واستخدمها بشكل دوري.

ارتداء النظارات

هناك الكثير من الأشخاص الذي يهملون ويتفانون في ارتداء النظارات الطبي لأنهم غير متعودون عليها أو تسبب لهم الضيق أو يعتقدون بأنها تؤثر على مظهرهم، وهذا سلوك خاطئ قد يتسبب في التسبب في إضعاف بصرهم. لا يجب إهمال توصيات الطبيب، فلو طلب منك ارتدائها بشكل دائم وطوال الوقت فعليك تنفيذ ذلك.

ضبط الإطار

قد يتسبب الإطار المتدهور أو الثقيل أو الواسع في تدهور القدرة على الإبصار، لهذا احرص على اختيار إطار مناسب.

العدسات الشمسية

لحماية العيون من ضرر أشعة الشمس فوق البنفسجية فإنه ينصح بارتداء النظارات الشمسية حيث يصاب كل عام 3 مليون شخص بالعمى بسبب التعرض لتلك الأشعة.

ضوء القراءة

احرص على القراءة تحت مصدر ضوء جيد بحيث يكون موجها نحو المادة التي تريد قراءتها فذلك يساهم في الحفاظ على صحة عينيك.

المسافة بينك وبين التلفاز

لا بد أن تكون المسافة بينك وبين التلفاز لا تقل عن 3 أمتار حتى تتفادى إجهاد عينيك.

القراءة في سيارة متحركة

تعتبر هذه الحركة مرهقة للعينين لهذا من الأفضل تفاديها.

الاستلقاء أثناء القراءة

تضر وضعية القراءة أثناء الاستلقاء العينين وأفضل وضعية هي الجلوس وضمان أن الكتاب يوجد على مسافة جيدة من العينين.

النوم

لا بد من الحصول على قسط كافي من النوم حتى تحصل العينان على الراحة والاسترخاء الذي تحتاجانه فقلة النوم تتسبب في ظهور الهالات السوداء وانتفاخ العينين.