بسبب الكثافة السكانية المرتفعة بالصين، وعلى الرغم من تواجد عددا كبيرا من أطباء جراحة العيون ، والذي يقدر ب 40 ألف طبيب مؤهل، إلا أن الصين تعرف خصاصا كبيرا في هذا المجال، لذلك قامت الصين بإختراع روبوتا جد متطورا مختصا في جراحة العيون.

وخرجت شركة "Zhongroui Funing Robiticis" بتصريح عن الروبوت "OR"  الذي يعد الإختراع الأول من نوعه المتخصص في مجال جراحة العيون الحساسة، والمصنوع في الصين 100%.

وجاء هذا الروبوت ليلبي إحتياجات مرضى العيون، ويخفف الضغط عن الأطباء الذين يعانون من كثرة استقبالهم المتزايد للمرضى، ولتقديم خدمات أفضل سواء في المدن أو القرى.

وأوضحت جمعية طب العيون الصينية، أن حاجة الصين إلى الأطباء وقد قدر ب160 ألف طبيب، جعلها تبتكر الروبوت "OR" الذي يعد الخيار الأنسب، لمعالجة مشكل الخصاص في أطباء العيون.

وأشار كبير مهندسي الشركة "وان ميهوي" أن إستخدام الروبوت "OR" سوف يشكل طفرة ونقلة نوعية في مجال جراحات العيون، إذ يمكنه تحديد المشاكل والأعراض المرضية التي يعاني منها مرضى العيون وإستكشاف أماكن ومناطق إستخدام الحقن بدقة في حال تطلبت الإجراءات الطبية ذلك".

وقد نهجت الصين، إستراتيجية عام 2016 عبر وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات واللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح ووزارة المالية، تعمل على ضرورة دعم وتطوير الروبوتات الداعمة لتقنيات الذكاء الإصطناعي في مختلف المجالات، وتسعى الصين إلى أن تصل أرباح صناعة الروبوتات بحلول عام 2020 إلى 4.26 مليار دولار.