يوصي الأطباء والخبراء بضرورة شرب كميات كافية من الماء يومياً للحفاظ على الصحة العامة للجسم، وتعزيز أداء ووظيفة الأعضاء بكفاءة عالية. تقريباً، يحتاج الشخص البالغ لشرب لترين من الماء على الأقل في اليوم، وتختلف هذه الكمية حسب عدة عوامل منها درجة حرارة الطقس والمجهود البدني والرطوبة وغيرها. لكن، وخاصة مع حلول فصل الصيف، نرى الكثيرين الذين يفضلون شرب الماء المضاف إليه مكعبات الثلج أو تناولها بشكل مباشر، حيث يقومون بمضغها أو يضيفونها للماء والعصائر وبعدة نكهات أيضاً. فما هي فوائد وأضرار أكل الثلج؟

بشكل عام، يظل أكل الثلج عادة لها العديد من الفوائد سواء على الكبار أو الصغار أو حتى الحوامل، حيث يمكن تكسير مكعبات الثلج لقطع صغيرة حتى يصبح في مقدور الأطفال تناولها دون ضرر.

فوائد أكل الثلج

  • يساهم أكل الثلج في تخفيض وزن الجسم وتقليل الكولسترول الضار وزيادة حرق السعرات الحرارية وزيادة تركيز المعادن والفيتامينات في الجسم.
  • لو كنت تعاني من فقر الدم فتناول أكل الثلج قد يكون مفيدا لك، حيث يزيد من كفاءة امتصاص الحديد خاصة بالنسبة للحوامل.
  • يمكنك التخفيف من حرارة الجسم عبر تناول الثلج خاصة عند القيام بأداء بدني كبير (ممارسة الرياضة)، فذلك سيجعلك تشعر بالانتعاش والبرودة.
  • لو أضيف للفواكه والعصائر فإنه يساهم في حفظها وتعزيز نكهتها.
  • يساهم أكل الثلج في تهدئة تهيج المريء.
  • قم بتناول الثلج خلال أيام الحر وارتفاع درجات الحرارة في الصيف، حيث يخفض ذلك من حرارة الجسم الداخلية.
  • من فوائد أكل الثلج أنه يقوي عضلة القلب وينشط الدورة الدموية.
  • لو كنت تريدين الحصول على بشرة نضرة وصحية وحيوية، فقومي بتناول الثلج.
  • من فوائد أكل الثلج أنه يعزز نمو الأظافر الصحية ويقوم بتقويتها ويعزز لمعانها أيضاً.
  • يعتبر أكل الثلج مفيدا لمن يخضعون للعلاج الكيميائي (مرضى السرطان) حيث يخفف من حدة الأعراض ويقلل الشعور بالغثيان وتهيج المعدة.

أضرار أكل الثلج

  • قد يتسبب أكل الثلج بالنسبة للبعض في عسر الهضم.
  • يمكن أن يعاني الشخص من آلام على مستوى الفكين وعظام الفم.
  • من أضرار أكل الثلج أيضاً أنه يساهم في الإصابة بقرحة المعدة.
  • يسبب آلام في الأسنان ويسرع عملية تآكل طبقة المينا، وهذا ما يجعل الأسنان أكثر عرضة للتسوس وتفتت الحشوة وسقوطها وكسرها أيضاً.
  • التسبب في إصابة اللثة بتقرحات والنزيف.
  • التسبب في ارتخاء جردان المعدة والإضرار بالأغشية الداخلية.
  • تقليل عملية الهضم بسبب تخفيف تركيز العصارات الهاضم المعدية.