ماء زمزم يأتي من بئر يوجد على بعد عشرين مترا من الحرم المكي في مكة المكرمة، وهو ماء مقدس لدى المسلمين لأن له معاني دينية وقصة ترتبط بسيدنا إبراهيم عليه السلام وزوجته هاجر وابنه اسماعيل في نفس المكان الذي ينبع منه زمزم. ذُكر في القرآن الكريم بأن لماء زمزم العديد من الفوائد، حيث قال الله سبحانه وتعالى في سورة الحج "ليشهدوا منافع لهم" (الآية 28)، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ماءُ زَمزَم شفاءٌ مِن كُلّ داءٍ وَسَقَم ، وأمان مِن كُلّ خوفٍ وَحُزن"، وذلك ما أثبتته الدراسات العلمية الحديثة بالفعل حول فوائد ماء زمزم على الجسم والصحة.

خصائص ماء زمزم

هناك مجموعة من الخصائص التي تميز ماء زمزم عن الماء الذي يوجد في الطبيعة ومنها:

  • ماء زمزم خالي من الجراثيم التي يمكن أن توجد في باقي المياه.
  • نسبة الملوحة به مرتفعة لكن لا يشعر بها الشارب حيث يجده حلو المذاق.
  • تركيبته غنية بالمعادن المفيدة لجسم الإنسان مثل البوتاسيوم والمغنسيوم والصوديوم والزنك والكالسيوم وهو ما يضفي قيمة غذائية مميزة، بينما المعادن المضرة توجد فيه بنسبة ضئيلة جدا فيه مثل الزرنيخ والرصاص.
  • هو علامة تميز بين المنافق والمسلم.
  • على عكس باقي الآبار، ما زال بئر زمزم يتدفق إلى يومنا هذا منذ عهد سيدنا إبراهيم.
  • هو نهر من أنهار الجنة.
  • يمكن شربه بنية الشفاء مصداقا لكلام رسول الله صلى الله عليه وسلم "ماء زمزم لما شُرب له".

فوائد ماء زمزم

  • يحتوي على العديد من العناصر المعدنية المفيدة للجسم مثل الكالسيوم والزنك والبوتاسيوم والمغنسيوم والصوديوم.
  • يمد الجسم بالطاقة وينعش كل من شربه.
  • يعالج من بعض الأمراض مثل قصور نمو الأجنة وقرحة العين والحمى.
  • حسب الدراسات العلمية فإنه من فوائد ماء زمزم أن شربه بشكل متكرر ومنتظم يطرد المعادن السامة الثقيلة من الجسم مثل الزئبق.
  • يحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة القوية والمفيدة للجسم التي تخلصه من السموم.
  • تحسين عملية الهضم والمساهمة في زيادة امتصاص العناصر الغذائية.
  • ماء زمزم مفيد للحامل حيث يحتوي على السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين.
  • يخفف من الآثار السلبية للإشعاع بالنسبة لمرضى السرطان الذين يتلقون العلاج الاشعاعي.
  • يحمي الكبد من الكربون رباعي الكلوريد السام.
  • من فوائد ماء زمزم أنه يحتوي على الفلور الذي يمنع تكاثر الجراثيم الضارة.
  • تقليل احتمالية الإصابة بالسكر التراكمي طويل الأمد.
  • المساهمة في حماية الجسم من المسرطنات الكيماوية والتخفيف من حدة مرض السرطان.