تواجه شركة هواوي الصينية  كثيراً من المشكلات في الفترة الأخيرة فبدءاً من إحتجاز إبنة صاحب الشركة في كندا منذ قرابة شهرين مروراً بمنع تداول إنتاجها في بعض الدول وصولاً لفضيحة مدوية تم إكتشافها بعد نشر صورة فائقة الوضوح والجودة إدعت أنها ألتقطت بواسطة هاتف هواوي p pro30 وكانت الصورة لفوهة بركان تخرج منه الحمم بدقة رائعة وبعد البحث البسيط تبين أن الصورة ملتقطة بواسطة كاميرا dslr إحترافية وأن ما بثته هواوي ما هو إلا أكذوبة دعائية للكاميرا المصاحبة لذلك الهاتف حيث كانت هذه الصورة متواجدة على موقع" جيتي"قبلها بفترة كبيرة !

هذه ليست المرة الأولى التي تدعي فيها هواوي دعاية مشابهة فقد سبق وأن فعلت الشركة نفس الشئ في اغسطس من العام الماضي حين بدأت في الترويج لهاتفها Nova3 كما أنها نشرت صورة لطفل بتقريب فائق في موقع ويبو كان قد سبق نشرها أيضاً وإدعت أنها ملتقطة بواسطة كاميرا الهاتف "بي 30 برو" الذي وصفته بإمكانات جبارة وقدرة تقريب تصل 7 مرات وهو يجعل مصداقية الشركة تضيع وتضيع معها ثقة كثير من العملاء.

وشركة هواوي هي شركة صينية متعددة الجنسيات أنشئت عام 1987 في مدينة شنزن الصينية وتخصصت في صناعة الهواتف المحمولة وموزعات شبكات الواي فاي "مودم" وتدرج وجودها في السوق العالمي لتنافس بقوة شركتي أبل وسامسونج ومتفوقة على الأولى في مبيعاتها مع نهاية عام 2018 وتستعد بقوة لتملك عرش الهواتف المحمولة حول العالم .