غدة البروستاتا هي جزء من الجهاز التناسلي الذكري حيث تقوم بإفراز السائل المنوي ومجموعة أخرى من السوائل. يصاب الكثير من الرجال بسرطان البروستاتا حيث يعتبر هذا السرطان من أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الرجال. ما زال السبب وراء الإصابة بسرطان البروستاتا مجهولا ولكن هناك مجموعة من العوامل التي تسبب الإصابة به منها العمر والسمنة ومستوى التستوستيرون والوراثة والتغذية، لهذا سنتعرف في هذا الموضوع على بعض العادات الغذائية التي يمكنها حماية الرجل من الإصابة بسرطان البروستاتا.

أطعمة عليك تناولها

الفواكه والخضراوات

لا بد من تناول الفواكه والخضر بشكل يومي وعدم إهمالها بسبب توفرها على المعادن والفيتامينات المختلفة والمتنوعة، حيث تلعب هذه الأخيرة دورا كبيرا في تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بسبب المركبات التي تخلص الجسم من مسببات السرطان.

الأطعمة الحمراء

مثل البطيخ والطماطم وذلك لاحتوائها على الليكوبين الذي يعتبر مضاد الأكسدة.

الصويا

تساهم الصويا في الحماية من هذا السرطان بسبب احتوائها على مركب الإيسوفلافون. بعض الدراسات العلمية أشارت إلى أن هذه المادة توجد كذلك في الشاي الأخضر.

القهوة

توصلت بعض الدراسات إلى أن شرب القهوة بمعدل ثلاثة كؤوس يومياً يقلل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بنسبة 11% عن الذين لا يشربون القهوة، لكن لا بد من التأكد بأن القهوة لا تحتوي على كمية كبيرة من الكافيين.

السمك

يعتبر تناول السمك مفيدا على صعيد الصحة بشكل عام، حيث تحمي أحماض أوميغا 3 التي توجد في السردين والتونا والسلمون وغيرها من الإصابة بسرطان البروستاتا.

الرياضة

تسبب السمنة تراكم الدهون في منطقة الوسط مما ترفع خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، لهذا ينبغي ممارسة الرياضة بانتظام من أجل الحماية من هذا المرض.

أطعمة تجنب تناولها

منتجات الألبان

حسب دراسة تابعة للمجلة العلمية Journal of Nutrition فإن شرب الحليب كامل الدسم بكثرة يسبب سرطان البروستاتا.

اللحوم الحمراء والمصنعة

يتسبب تناولها في رفع خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بسبب مركب الأمينات الحلقية غير المتجانسة.

الدهون المشبعة

بعدما تم ربط تناول الدهون المشبعة بأمراض القلب، ها هي تظهر دراسات حديثة تربطها بخطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

التدخين

يرتبط التدخين بعدد كبير من الأمراض وأنواع السرطان بما في ذلك سرطان البروستاتا، لهذا يساهم الإقلاع عن التدخين في خفض خطر الإصابة بهذه الأمراض.