تعد المارشميلو من السكاكر الغير متبلورة، تتميز بقوام اسفنجي، منذ البداية كانت تستخدم كمادة تخفف من آلام الصدر، بعد ذلك تم استخدامها للضيافة في المناسبات والأعياد، وهي ذات محتوى عالي من الرطوبة، وخالي من الدسم.

فوائد وطرق تحضير المارشميلو

فوائد المارشميلو

يستخدم في علاج العديد من الأمراض منها:

  • علاج أمراض المعدة.
  • علاج حصوات المثانة.
  • علاج البهاق.
  • علاج التهاب الأمعاء.
  • علاج اللثة.
  • تخفيف تهيج البشرة.
  • علاج السعال.
  • علاج حالات الإمساك المزمن.

تحضير المارشميلو في المنزل

مكونات الوصفة

  • 5 ملعقة من الجيلاتين.
  • فانيليا.
  • سكر بودرة أو نشاء.
  • 50 مل من الماء.
  • ربع كوب من العسل.
  • كوب من السكر.

طريقة العمل

  • يوضع السكر، والعسل، والماء، والفانيليا في وعاء، ويتم المزج جيداً، ثم توضع المكونات على نار هادئة مع التقليب المستمر.
  • في وعاء آخر يوضع الجيلاتين مع الماء الساخن حتى تمام الذوبان.
  • بعد الوصول إلى درجة الغليان، يتم انتظار الخليط لمدة 8 دقائق.
  • يضاف الخليط إلى الجلاتين بشكل تدريجي مع استمرار الخفق حتى يتحول القوام إلى متماسك، ولزج.
  • يصب الخليط في وعاء مغطى بالنشاء، كما يتم تغطية السطح العلوي للمارشميلو بالنشاء أيضاً.
  • يترك المارشميلو يرتاح لمدة يوم كامل.
  • يتم التقطيع والتقديم.

تحضير المارشميلو صناعياً

المواد الأساسية الداخلة في تصنيع المارشميلو

  • السكروز: يمنح المارشميلو مذاق حلو، حيث ان قلة كميته يسبب ضعف في القوام والحلاوة.
  • شراب الغلوكوز: يمنح المارشميلو المرونة، لكن الزيادة في كميته ينتج عنها مارشميلو صمغي ذو خواص فقيرة.
  • السكر المنقلب: يساعد في الحفاظ على رطوبة وطراوة المارشميلو، كما أن زيادة كميته تساهم في إنتاج مارشميلو مرن وخفيف.
  • البروتينات: لها القدرة على إنتاج الرغوة، يتم الحصول عليها من فول الصويا، والحليب، وغيرها من المواد.
  • الصموغ: تمنح المارشميلو الثبات دون أن تحولها الى منتج صعب المضغ، ويتم استخدام الصمغ الناتج عن الخضروات.
  • صودا الخبز: تساهم في تعديل درجة الحموضة أثناء التصنيع، ويجب ألا تزيد درجة الحموضة عن 6، لأن ارتفاعها يتسبب في تلوين المنتج باللون الأصفر، أما انخفاضها يتسبب في حدوث الحلمهة.
  • المنكهات: يتم استخدام الفانيلا لإعطاء المذاق الشهي للمارشميلو، وأيضاً يساهم السكر في إظهار الطعم.
  • الرطوبة: يجب ان تكون بنسبة 26-30% لتكون الخلطة جاهزة لعمليات التصنيع، حيث أن نسبة الرطوبة المرتفعة تؤدي إلى تشوه في شكل المنتج، بينما انخفاضها يتسبب في قساوته، لذا الاعتدال في النسبة ينتج عنه جودة المنتج.

طرائق تصنيع المارشميلو

  • طريقة الطبخ: تستخدم هذه الطريقة عندما تكون كمية السكروز عالية، وكمية الغلوكوز قليلة، يتم إذابة الغلوكوز برفع درجة حرارته إلى درجة الغليان، ويبرد الناتج إلى درجة حرارة 60 سيلزيوس، ثم يتم إضافة الجيلاتين عند هذه الدرجة.
  • الطريقة شبه الساخنة: تستخدم هذه الطريقة عندما تكون كمية السكروز منخفضة، حيث يتم تسخين السكروز إلى درجة حرارة 82 سيلزيوس، إلى أن يتم إذابة بلورات السكر بشكل كامل، ثم يبرد الناتج إلى درجة حرارة 60 سيلزيوس، بعد ذلك يتم إضافة الجيلاتين له.
  • الطريقة الباردة: يتم استخدامها عندما يطلب إنتاج مارشميلو ذو رطوبة عالية، في هذه الطريقة يتم مزج جميع المكونات وخلطها بشكل متجانس عدا الجيلاتين، يتم الخلط بدرجة حرارة أعلى من 60 سيلزيوس، بعد ذلك يتم إذابة الجيلاتين، ثم إضافته للمزيج بدرجة حرارة 44-49%.