المذاكرة عملية عقلية يقوم بها الطلب بهدف تعلُّم وفهم وحفظ موضوع ما، وتعتبر المذاكرة مجهود شخصي يقوم به الطالب من أجل تحقيق أهدافه وتحقيق أعلى درجات العلم وهناك العديد من طُرق المذاكرة التي يتبعها الطلاب، وفي هذا المقال سنعمل على توضيح عدة طرق تعين على المذاكرة بسرعة.

اختيار البيئة المناسبة للدراسة

تعتبر البيئة التي يدرس فيها الطالب عاملاً مهماً للمساعدة على المذاكرة بسرعة حيث كلما كانت هادئة وبعيدة عن الضوضاء كلما كان أفضل بالإضافة إلى أن يكون بها كل ما يلزم من مواد الدراسة مثل الكتب والمراجع وأدوات الرسم وغيرها.

اعتماد أساليب متعددة الوسائط

باستخدام الأساليب ذات الوسائط المتعددة قد يُحقق الطالب هدف المذاكرة بسرعة وذلك مثل أن يقرأ عن موضوع الدرس ثم يقوم بتجربة حول الموضوع، ومن الطرق التي يمكن اعتمادها للمذاكرة بسرعة ما يلي:

  1. العمل على ربط الفكرة الأساسية بأمور تُبيّنها وتوضّحها مثل الجداول والرسومات.
  2. اعتماد قراءة الملاحظات والكتب الدراسية.
  3. البحث في عدة مصادر من أجل حل المشكلة المتعلقة بنفس الموضوع.
  4. مشاهدة فيديو توضيحي للموضوع.

الربط العقلي

الربط العقلي هو الربط بين المعلومات الجديدة بمعلومات سابقة موجودة أصلاً عند الطالب حول الموضوع الذي يقوم بتعلُّمه، حيث تساعد هذه الطريقة على الفهم الواضح وسرعة التذكر للموضوع.

تنظيم الدراسة

تعتبر الدراسة بشكل منظم واتباع خطة دراسية واضحة من أفضل الطرق للمذاكرة بشكل سريع وفعّال ويمكن تحقيق ذلك بما يلي:

  • الابتعاد عن تنفيذ أكثر من مهمة في الوقت ذاته، والعمل على الموازنة بين الواجبات كافة وعمل جدول دراسي متوازن.
  • دراسة الأصعب أولاً وتحديد سُلَّم الأولويات عند المذاكرة.
  • عمل قائمة بالأنشطة التي من المفترض تحقيقها، بالإضافة إلى عمل خطة دراسية محددة أسبوعياً.
  • إيجاد أفضل خطة تقويمية واعتمادها لمتابعة الدراسة، ويمكن تجربة أكثر من خطة لاختيار الخطة المناسبة لكل طالب.

القراءة بصوت مرتفع

للمذاكرة وتذكّر المعلومات بسرعة يُنصح بالقراءة بصوت مرتفع، لأن القراءة بصوت مرتفع تُعطي المادة الصوت المميز لشرحها وبالتالي تعلّقها بالذاكرة وزيادة سرعة المذاكرة، وبحسب دراسة أجريت عام ٢٠١٠ فإن الدراسة بصوتٍ عالٍ تعمل على زيادة قدرة الفرد على الحفظ والتذكّر.