تحدثنا في موضوع سابق عن أسباب الدوار في الرأس بشكل مفصل وذكرنا بأنه شعور مزعج يجعل الشخص يشعر بأنه يدور أو يتحرك أو أن محيطه يتحرك على الرغم من عدم وجود حركة فعلية. فهناك فرق بين دوار الرأس وخفة الرأس، فالخفة هي شعور الشخص بأنه على وشك فقدان الوعي دون أن يشعر بأنه أو محيطه يدور، ويزول الشعور بخفة الرأس غالبا عند الاستلقاء. غالبا ما تكون أغلب أسباب الشعور بدوار الرأس مرتبطة بإصابة أو مشكلة في الأذن الداخلية. في هذا المقال سوف نتعرف على بعض طرق التخلص من دوار الرأس في 5 دقائق وبسرعة.

ملاحظة مهمة: قبل البدء في تطبيق طريقة التخلص من دوار الرأس، يجب أولا معرفة المشكلة التي تتسبب في المشكلة، ويمطن ذلك عبر استلقاء الشخص على ظهره مع وضع العنق في وضعية معلقة على طرف الفراش. بعد ذلك يقوم الشخص بتحريك رأسه في اتجاه الأذن اليسرى ويعود لوضعه الطبيعي ثم يقوم بتكرار نفس الأمر على الأذن اليمنى. في حال شعر على سبيل المثال بالدوار عند النظر للجهة اليسار فهذا دليل على أن الأذن اليسرى هي التي تسبب مشكلة دوار الرأس.

طريقة سيمونت

تعتمد هذه الطريقة على الجلوس على طرف الفراش والظهر مستقيم، ثم يتم تحريك الرأس بزاوية 45 درجة في اتجاه الأذن السليمة، ثم يستلقي الشخص على جانب الأذن المصابة لمدة دقيقتين ورأسه مائل بزاوية 105 درجة وهو ينظر للأعلى.

بعد ذلك يقوم بالنوم على جانب الأذن السليمة ولمدة دقيقتين ولكن هذه المرأة يجب عليه النظر نحو الأعلى. بعد ذلك سوف يشعر بأن الدوار قد بدأ بالاختفاء حقاً.

طريقة جوفوني

اجلس على منضدة وقدماك منسابة للأسفل، بعد ذلك قم بإمالة الرأس نحو الأذن السليمة، ثم حرك رأسك نحو المنضدة بزاوية 90 درجة وابقَ ثابتا بهذه الوضعية لبعض ثواني ثم عد للوضعية الجلوس الطبيعي بسرعة. ينصح بتكرار طريقة جوفوني عدة مرات حتى يختفي الشعور بالدوار.

الضغط على المعصم

توجد المنطقة P6 أسفل المعصم وبين الوترين. يمكنك استغلالها من أجل التخلص من الشعور بالدوار والدوخة عبر تحفيزها بالضغط عليها ل4 أو 5 ثواني فقط والتخلص من الشعور بالغثيان أيضاً.

تحفيز المنطقة الداخلية بالقدم

قم بتدليك أعلى قدمك وبالتحديد في المنطقة ما بين أسفل الأصبع الرابع والأصبع الصغير. قم بذلك لمدة 30 ثانية وسوف تشعر بالفرق.

التركيز على نقطة محددة

إذا كنت تريد التخلص من الشعور بالدوار في الرأس فقم بالنظر لمنطقة محددة أمامك لبعض الوقت، بعد ذلك حرك رأسك يمنة ويسرة بروية وهدوء حتى تشعر بأن شعورك بالدوار بدأ يختفي بشكل تدريجي.