الإقلاع عن التدخين

التدخين هو أحد أصعب أنواع الإدمان التي يجب التغلب عليها، لذلك من الطبيعي أن يقوم الأشخاص بتجربة طرق الاقلاع عن التدخين يمكن أن يكون الأسبوع الأول من التدخين هو الأصعب، حيث تبقى هنالك رغبة بالتدخين مما يسبب بعض الآلام التي يمكن تحملها بهدف الحصول على الفوائد الصحية التي تأتي عند التخلص من التدخين، إن افضل طريقة للاقلاع عن التدخين مجربة تتمثل في اختيار إما الإقلاع بالأعشاب الطبيعية، أو اتباع استراتيجية محكمة للتخلص من آفة العصر (التدخين).

تكثر طرق الاقلاع عن التدخين وتتنوع حيث يمكن اتباع أحد الطرق ولكن دون فائدة وذلك بسبب عدم وجود الإصرار الحقيقي لإبعاد ذلك الخطر المحتم، فيجب زرع الثقة في النفس قبل البدء، عدا عن الجدية في ترك التدخين يجب معرفة ما هي الفوائد التي يجنيها المقلع عن التدخين.

فوائد الاقلاع عن التدخين

  • ينخفض مستوى أول أوكسيد الكربون في الدم إلى طبيعته بعد عشرين دقيقة من الإقلاع.
  • تتحسن الدورة الدموية وتزداد فعالية وظائف الرئة.
  • بعد سنة من الإقلاع عن التدخين ينخفض الخطر المترافق مع مرض القلب التاجي، مما يخفض من خطر النوبات القلبية.
  • ينخفض خطر الإصابة بسرطانات الفم والحلق والمريء، والمثانة بعد خمسة سنوات من الإقلاع.
  • انخفاض خطر الإصابة بسرطان الرئة وسرطان الحنجرة، وسرطان البنكرياس أيضاً.
  • تعزيز صحة الجسم وزيادة القوة البدنية، فيمكن صعود السلالم والقيام بالأعمال المنزلية بكل نشاط.
  • استعادة رائحة الجسم الطبيعية ورائحة النفس الغير كريهة.
  • استعادة لون الأظفار والأسنان والتوقف عن زيادة إصفرارها.
  • ارجاع لون البشرة الطبيعية ومكافحة خطر التجاعيد المبكرة.

أعراض الإقلاع عن التدخين خلال أسبوع الأول

إن أعراض الإقلاع عن التدخين تكون شديدة في الأسبوع الأول، فبالنسبة للبعض، يشعر الكثير من الناس بأنهم مصابون بالزكام عندما يبدئون بالابتعاد عن النيكوتين، ولكن أشهر أعراض التخلص من التدخين تتمثل في

  • الصداع، والغثيان.
  • عندما تبدأ الدورة الدموية في التحسن، قد يشعر المقلع بوخز في اليدين، والقدمين.
  • السعال والتهاب الحلق وهذا لأن الرئتين تبدأن بإخراج السوائل المخاطية الممزوجة مع آثار رماد الدخان.
  • زيادة الشهية وزيادة الوزن.
  • التهيج والإحباط والغضب، بسبب الحاجة إلى النيكوتين في المراحل الأولى من الإقلاع.
    الإصابة بالإمساك.
     

طرق الاقلاع عن التدخين بالأعشاب

الإقلاع باستخدام عشبة سانت جونز

إن عشبة سانت جونز أو كما تسمى بعشبة نبتة القديس، أو حشيشة القلب، وهي عبارة عن عشبة طبية من النباتات الغازية، يتم استخدام هذه العشبية في المقام الأول من أجل علاج الاكتئاب، فقد وجدت معظم الدراسات الأولية أن عدد من الأشخاص نجحوا في الإقلاع عند التدخين أثناء تناولهم لنبتة سانت جونز، فقد لاحظ الباحثون أن نبتة سانت جونز تساعد في معالجة الاكتئاب الذي يحدث عند الإقلاع عن التدخين.

الإقلاع باستخدام عشبة الجينسنغ

تساعد عشبة الجينسنغ على تخفيض رغبة المدخن بسيجارة، حيث يمكن تناوله من خلال مزج ملعقة صغيرة من مسحوق عشبة الجينسنغ مع المكسرات أو البقوليات، ثم تناوله، سوف يساهم كثيراً في مساعدة المقلع على استعادة صحته الجنسية أيضاً.

الإقلاع باستخدام عشبة اللوبيليا

تحارب عشبة اللوبيليا آثار الإنسحاب من النيكوتين، حيث يوجد العديد من منتجات مكافحة التدخين التي تحتوي على عشبة اللوبيليا، فيعد العنصر النشط في اللوبيليا هو Lobeline ويعتقد أنها قادرة على سحب النيكوتين من الجسم.

طرق الإقلاع عن التدخين الفوري

تعتمد خطوات الإقلاع عن التدخين بشكل فوري على اتباع التعليمات التالية فهذه التعليمات هي أفضل طريقة للإقلاع عن التدخين خلال خمسة أيام إلى أسبوع لكن تتطلب بعض الثقة في النفس والتجربة أكثر من مرة في حال فشل أول تجربة.

  1. اتخاذ القرار الجدي بترك التدخين.
  2. التعرف على المخاطر التي يسببها التدخين على الصحة العامة، وصحة أفراد العائلة.
  3. اختيار الوقت المناسب للإقلاع عن التدخين من خلال اختيار تاريخ الإقلاع.
  4. إزالة آثار التدخين بشكل كامل، وتنظيف البيت من رائحته، وتعريف الأشخاص المحيطين بأنك بدأت الإقلاع عن التدخين.
  5. ممارسة الأشياء التي تنسيك التدخين، مثل القيام بالتمارين الرياضية، أو تناول العلكة، والابتعاد عن المنبهات قدر الإمكان، والتحدث مع صديق بعد وجبات الطعام مباشرةً.

هذه الاستراتيجية تعد أفضل طريقة للإقلاع عن التدخين خلال خمسة أيام إلى أسبوع كحد أقصى، ولكن بشرط اتباع التعليمات بكل دقة وعدم تسلل الشعور باليأس إلى النفس، وعند فشل المحاولة الأولى يجب عدم الاستسلام وإعادة التفكير ملياً ووضع تقويم جديد لبدء الإقلاع عن التدخين.