حسب موقع "مترو البريطاني"، كشف عن التحدي الكبير الذي تواجهه كبرى شركات الطيران في العالم، وذلك في أفق 2119، حيث تتوقع تطوير طائرات تفوق سرعتها سرعة الصوت!!

ويأتي هذا التطور الساحق في صناعة الطائرات، تزامنا مع التقدم التكنولوجي، الذي سيحدث ثورة كبيرة في مجال الطيران.

وتسعى الشركات الكبرى للطيران، إلى إبتكار تقنيات تقلل من وقت السفر للمسافات الطويلة، وتسعى إلى توفير كل آليات وأساليب الراحة للمسافرين إلى أقصى حد.

وأشار ذات المصدر، أن خبراء مجال الطيران، يبذلون كل الجهود في تحقيق أقصى ما يمكن من السرعة، لتقليل وقت السفر، مع تطوير آليات كبح مشاكل الجهاز  السمعي، حيث ستكون هذه الطائرات مزودة بتقنيات تسمح لها بالإرتفاع لمسافات تتراوح بين 55000 قدم، حتى 100000 قدم، مقارنة مع الطائرات الحالية، فأقصى مسافة لإرتفاعها لا تتعدى 30000 قدم.