سبل العناية بالشعر الأجعد تختلف بشكل كامل عن العناية بالشعر الأملس بنية الشعر مختلفة من البصيلات. على سبيل المثال، تتوزع الإفرازات الدهنية في الشعر الأملس بشكل متساوي حتى تصل للأطراف، بينما في الشعر الأجعد وبسبب الخصلات اللولبية فإن تلك الإفرازات لا تصل للأطراف. نستعرض عليكم في هذا المقال طريقة الحفاظ على جاذبية وصحة الشعر الأجعد.

تقبل طبيعة الشعر

لا بد قبل أن تقوم بأي خطوة بأن تعلم بأنه لا يوجد أفضل من تقبل طبيعة شعرك الأجعد، وهذا يصب في منفعتك حتى لا تصاب بخيبة ظن وأمل لاحقاً، فنحن ننصحك بعدم تقليد تسريحة النجوم الملساء لأن طبيعة شعرك لا تناسب ذلك إلا لو قمت باستخدام المجفف الكهربائي بشكل مفرط وهو ما يتسبب في زيادة جفاف شعرك، أو في حال استخدمت علاجات كيماوية كالكيراتين لتمليس الخصلات. لذا من الأفضل تقبل طبيعة شعرك والتمتع بالخصلات المتوجة واستعمال مستحضرات تعزز لولبيتها وتلبي احتياجاتها.

أدوات التصفيف

لكل طبيعة شعر أدوات تصفيف ملائمة ومناسبة لها، لهذا ابتعد عن المشط ذو الأسنان الرفيعة والمتقاربة لأنه يؤذي بصيلات شعرك ويتسبب في تساقطه وتطايره ويجعله يبدو في مظهر أشعث، وبدلا من ذلك اختر الأدوات المناسبة والمستحضرات الملائمة، كالمشط ذو الأسنان المتباعدة والعريضة أو يمكن استخدام الأصابع بكل سهولة لتفريق الخصلات.

التخفيف من غسل الشعر

غالبا ما تميل خصلات الشعر الأجعد للتطاير والجفاف لهذا لا بد من تخفيف غسل الشعر بالشامبو لأنه يسلب الشعر رطوبته. تفادى استعمال الشامبو ذو التركيبة المنقية لأنه ينسب الشعر الدهني فقط، واحرص على استخدام شامبو ذو تركيبة مرطبة لكي يمنع تطاير خصلاتك وينظفها ويعوض نقص الرطوبة بها.

لا تهمل استعمال الملطف

استخدم الملطف كثيرا وبانتظام حتى تتجنب جفاف الشعر وتطايره. هناك ملطفات مخصصة لحفاظ رطوبة الشعر الجاف لهذا احرص على اختيارها واستخدامها 3 مرات في الأسبوع على الأقل مع تركها ل3 دقائق في الشعر حتى ترطب جذور الشعر من العمق.