ما زال فيروس كورونا في انتشار واسع وما زالت حالات الوفيات والإصابات في ارتفاع مستمر، فقد ارتفعت حالات الوفاة إلى أكثر من 200 حالة، وعدد الإصابات حوالي 7700 حالة مؤكدة، كما أعلنت منظمة الصحة العالمية يوم أمس الخميس حالة الطوارئ الدولية لمواجهة هذا الفيروس الذي انتشر في 18 دولة أخرى، وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أول حالة انتقال لفيروس كورونا من شخص لآخر هُناك، وهذا الأمر حسب الخبراء يثير القلق لأنه يشير لزيادة احتمال انتشار الفيروس.

المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ذكر بأن تفشي هذا الفيروس لم يسبق له مثيل وقوبل برد غير مسبوق، وبأن الأمر المثير للقلق هو احتمال انتقال هذا الفيروس وتفشيه فيه البلدان التي تمتلك أنظمة صحية ضعيفة.

حالة الطوارئ العالمية تقدم توصيات لجميع البلدان من أجل منع انتقال المرض عبر الحدود أو الحد منه وتجنب التدخل غير الضروري في السفر والتجارة، بالإضافة لتوصيات تشمل كيفية تكثيف إجراءات الرصد والتأهب والاحتواء. لقد بدأ هذا الفيروس في الانتشار في سوق غير مرخص للحيوانات البرية في مدينة ووهان، ومن المتوقع أن توجه أزمة هذا الفيروس ضربة قوية لثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وبسبب تفشي فيروس كورونا بكثرة، قام باحثون من جامعة جونز هوبكنز الأمريكية بإعداد خريطة تتبع تقارير هذا الانتشار وتصورها معتمدة على تقارير منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأمراض في الصين ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكية وغيرها من المصادر. الخريطة تظهر الحالات المؤكدة ومجموعة الوفيات في كل منطقة، وكل حالة جديدة يتم تمثيلها بنقطة حمراء مع حجم نسبي للانتشار.

من اجل مشاهدة الخريطة وتتبع انتشار فيروس كورونا المستجد في الوقت الحقيقي، قم بالضغط هنا.