بداية من اليوم 4 فبراير  لن  يكون في إمكان مستخدمي جوجل بلس عمل حسابات شخصية جديدة وسيتم البدء  في حذف التعليقات من كل المصادر  ، وستستمر تلك العملية حتى يوم 2 أبريل 2019.
بحلول ذلك اليوم ستحذف  الشركة كل مواد مستخدمي "جوجل بلس" متضمناً  كل  الفيديوهات والمشاركات والصور و الألبومات، وكل ما دون ذلك من بيانات.
و سيتم ابقاء بعض المواد المرتبطة ببعض القضايا كتصرف له وجهة قانونية بحسب ما أعلنته صفحة الدعم الخاصة بالخدمة ، وكانت شركة جوجل قد  أوضحت لمستخدميها كيفية أرشفة  بياناتهم وموادهم الخاصة قبيل الحذف  كما أوضحت أنه يمكنهم الاستعانة بخدمة جوجل فوتوز لتخزين ما يريدوه من صور وغيره دون حذف 
ولن تمكن الشركة المستخدم الذي  يستعمل بيانات حسابه على "غوغل بلس" من الاستمرار في الدخول لخدمات ومواقع أخرى ولكن كل هذه الاشتراكات ستتوقف أيضا، ولكن يمكنه  استخدام  بياناتهم في حسابهم على جوجل بدلا من الخاصة بـ "جوجل بلس".


و كانت جوجل قد أعلنت قبل نهاية العام الماضي عن نيتها في إنهاء خدمة "جوجل بلس" بعد اكتشاف ثغرات تهدد أمن بيانات المستخدمين في الشبكة إلى جانب عدم قدرة الشبكة على تحقيق نجاح يذكر  بين وسائل التواصل الاجتماعي في ظل سيطرة فيسبوك وتويتر وإنستغرام.

وكانت شبكة جوجل بلس ( Google Plus) قد تم إنشائها  كشبكة إجتماعية في يوم 28 يونيو لعام 2011 ولكن لم يكن التسجيل مسموحا به إلا في صورة  الدعوات فقط 

وفي ال20  من سبتمبرلنفس السنة تم فتحه  لأي شخص من سن 18 للتسجيل دون الحاجة لدعوة