الغثيان هو شعور ورغبة في التقيؤ ويعتبر من أكثر الاضطرابات الصحية شيوعا بين عامة الناس، وهو ليس مرضا. تختلف شدته من حالة إلى أخرى، فقد يشعر المصاب في بعض الحالات بانزعاج خفيف ولكن في حالات أخرى قد يكون الشعور قوياً ويسبب ضيقاً شديداً. ويمكن القول بأن جميع البشر عانوا من الغثيان ولو لمرة واحدة في حياتهم على الأقل. سوف نتعرف في هذا المقال على بعض العوامل التي قد تكون السبب في الشعور بالغثيان.

قبل ذكر الأسباب، لا بأس بأن نذكر لكم بعضا من الأعراض التي ترافق شعور المصاب بالغثيان:

  • قلة عدد مرات التبول.
  • الدوخة.
  • الإسهال.
  • الحمى.
  • التقيؤ.
  • ألم في البطن.

هناك أعراض أخرى قد تدل على أن هناك مشكلة صحية خطيرة لهذا ينبغي استشارة الطبيب بشكل طارئ:

  • ألم في الصدر.
  • صعوبة في التنفس.
  • الإغماء.
  • الإعياء العام.
  • زيادة سرعة نبضات القلب.
  • الارتباك.

الأسباب

الشعور بالألم

يمكن أن يكون الشعور بالغثيان من أعراض الشعور بالألم الشديد مثل الألم الناتج عن حصى الكلى أو حصى المرارة.

تناول بعض الأطعمة

مثل الأطعمة المتبلة والتي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون، أو تناول كمية كبيرة من الطعام، أو تناول طعام يسبب حساسية للشخص.

حرقة المعدة والارتجاع المعدي المريئي

يمكن أن يتسببا في ارتجاع محتوى المعدة من أحماض إلى المريء وبالتالي شعور الشخص بالغثيان.

عدوى المعدة

التعرض لعدوى بكتيريا مثل الإصابة بالتسمم الغذائي أو العدوى الفيروسية يمكن أن يصيب الشخص بالغثيان.

دوار الحركة

يسبب دوار الحركة الغثيان والتقيء والدوخة للمصابين به.

الأدوية

يمكن أن يؤدي تناول بعض الأدوية إلى أعراض جانبية منها الغثيان، أو يمكن أن يتسبب في ذلك تناول أكثر من دواء في نفس الوقت. من هذه الأدوية ما يتبع لمجموعة المكملات الغذائية أو مضادات الاكتئاب أو أدوية العلاج الكيماوي.

القرحة

تسبب قرحة المعدة للشخص الإصابة بالحرقة والغثيان خاصة عند تناول الأكل.

تغير مستوى الهرمونات

خاصة لدى الإناث في فترة الحمل، حيث تعاني 50% من النساء الحوامل من الغثيان في الأشهر الأولى من الحمل، كما يمكن أن تسبب حبوب منح الحمل تغيرات في مستوى الهرمونات وشعورا بالغثيان.

أسباب أخرى

يمكن أن تؤيدي عوامل صحية ومشاكل أخرى إلى الشعور بالغثيان، نذكر منها:

  • شرب الكحول.
  • التعرض لضربة في الرأس.
  • انخفاض السكر في الدم.
  • التهاب الكبد.
  • الشقيقة أو الصداع النصفي.
  • المياه الزرقاء على العين.
  • التخدير (بعد الاستيقاظ من العملية).
  • التهاب السحايا.
  • أورام الدماغ.