يوجد الكثير من الأشياء التي سمحت للعرب بالدخول إلى موسوعة غينيس، تتراوح هذه الأشياء بين الغريب، والطريف، وغير المألوف، منها لاقى التقبل والتشجيع من قبل الناس، وبعضها الآخر لاقى الرفض والذم.

أكبر مفتاح معدني في العالم

أطلق عليه اسم مفتاح العودة، دخل موسوعة غينيس بعد أن طابق جميع الشروط المطلوبة، وهو هدية من قطر إلى النازحين العرب، حيث أقيم حفل أحياه المطرب محمد عساف في الحي الثقافي، وبذلك تم تدشين هذا المفتاح الضخم، الذي بلغ طوله 7.8 متر، ووزنه 2.7 طن، أما عرضه فبلغ 2.8 متر، لاقى هذا المفتاح النقد من كثير من الناس، إذ رأوا في هذه الفكرة ضياعاً للوقت والمال، لكن القائمين على هذا العمل أكدوا أنه لا يوجد مردود من هذا الاحتفال، حيث تم التبرع بنصف سعر البطاقات إلى الهلال الأحمر، أما النصف الآخر فتم صرفه على تكاليف نقل المفتاح، وتكاليف الاحتفال.

أكبر مجسم من الشوكولا

في عام 2014 تم دخول مطار دبي موسوعة غينيس لأنه أظهر مجسم كبير جداً لبرج خليفة المصنوع من الشوكولا، ومن قبل الطباخ أندرو فاروجيا، إذ دخل في صناعته حوالي 5000 كغ من أفخر أنواع الشوكولا البلجيكية، بلغ طول المجسم 13.52 متر، ووزنه 4200 كغ.

أغلى شجرة عيد ميلاد

في سنة 2010 احتفل فندق قصر الإمارات بالسنة الميلادية الجديدة بالإضافة إلى احتفاله بعامه الخامس، فوضع شجرة مرصعة بالأحجار الكريمة، والجواهر الباهظة الثمن، والحلي الذهبية، والألماس، واللؤلؤ، والزمرد، إذ تجاوزت قيمة المجوهرات 11 مليون دولار.

أكبر كيس شاي

دخلت السعودية موسوعة غينيس عام 2014 بأكبر كيس شاي، حيث تم تدشين هذا الكيس الذي يحمل اسم شاي ربيع في مركز رد سي مول في جدة، إذ بلغ ارتفاع الكيس 4 متر، ووزنه 250 كغ، أما عرضه فبلغ 3 متر، ومن المثير للدهشة أن كيس شاي واحد يكفي للحصول على 100 ألف كوب من الشاي.

أكبر مجسم مصنوع من أغطية القوارير

تمكنت طالبة كويتية من الدخول في موسوعة غينيس عام 2015، بعد أن شاركت بمجسم مصنوع من أغطية القوارير، إذ احتاج هذا المجسم إلى 147008 غطاء قارورة، تم جمع الأغطية خلال فترة زمنية طويلة تجاوزت السنتين، كما شارك في صناعة المجسم أكثر من 1000 طالب.

أكبر عدد من المتزوجين في يوم واحد

تم إجراء أكبر حفل زفاف في العالم، بتنظيم من جمعية اليتيم التنموية اليمنية، فقد تضمن الحفل زفاف 1926 عريساً وعروسة، وتجاوزت كلفة الحفل 2 مليون و582 ألف دولار.

أطول مائدة طعام

في مصر وبالإسكندرية بالذات تم إعداد أطول سفرة للطعام، بلغ طولها 4 كيلومتر و 303 متر، أكل منها أكثر من 20 ألف شخص، وتم تمويلها من تبرعات رجال الأعمال.