تحتاج البشرة للعناية المستمرة والدائمة من اجل الحفاظ على نعومتها ورونقها ونضارتها وتجنب جفافها وظهور التجاعيد في عمر مبكر، فقد يؤدي جفاف البشرة إلى ترهل الجلد وظهور علامات التقدم في سن مبكر، مما يجعل ترطيب البشرة خطوة أساسية في روتين العناية بالبشرة. نقدم لك في هذا الموضوع أفضل 3 مكونات طبيعية يمكن العثور عليها في مطبخك من أجل ترطيب البشرة والحفاظ على نعومتها.

الألوفيرا

يعتبر من أفضل المرطبات الطبيعية للبشرة الجافة والسبب هو احتوائه على مضادات أكسدة وخصائص تعيد نعومة البشرة وتعزز مرونتها، كما تجعلها أكثر مقاومة للجفاف. يمكن استخراج الهلام من نبتة الألوفيرا وتطبيقه على البشرة مباشرة وتركه حتى تقوم هذه الأخيرة بامتصاصه، ثم بعد ذلك يتم شطف البشرة بالماء الفاتر.

العسل

بسبب احتوائه على نسبة كبيرة من المعادن والفيتامينات المفيدة لترطيب البشرة الجافة وتنعيمها، وكذلك مضادات الأكسدة التي تخلصها من الجفاف، يمكن تدليك البشرة بالعسل الطبيعي وتركه لمدة عشر دقائق قبل شطفه بالماء الفاتر والاستفادة من فوائده.

زيت اللوز

زيت اللوز هو الآخر من الزيوت الطبيعية المفيدة لترطيب البشرة الجافة والسبب هو غناه بالفيتامين E المفيد لتنعيم البشرة، كما أنه سهل الامتصاص بسبب عدم احتوائه على الدهنيات. يمكن تدليك البشرة بزيت اللوز لمدة خمس دقائق بشكل دوري.

نصائح مهمة

  • لا تستخدمي الماء الساخن لشطف المستحضر الذي قمت بتطبيقه على بشرتك، فقد يتسبب الماء الساخن في زيادة جفاف البشرة. بدلا من ذلك، يمكنك استخدام الماء الفاتر.
  • احرصي على شرب كميات كافية من الماء والسوائل واتباع نظام غذائي صحي وسليم ومتوازن من أجل الحفاظ على رطوبة الجسم والبشرة وتفادي الجفاف.
  • لا تستخدمي صابونا يحتوي على مواد كيماوية حيث يتسبب ذلك في القضاء على الزيوت الطبيعية التي تفرزها البشرة.
  • يمكن أن يتسبب ارتداء الملابس التي تحتوي على أنسجة صناعية في احمرار وجفاف وتهيج البشرة.