يلجئ معظم المصابين بالاكتئاب إلى مضادات الاكتئاب من أجل تحسين المزاج والخروج من حالتهم، ولكن في الحقيقة، يمكن اللجوء لبعض الطرق الطبيعية التي تساعد بشكل فعال على محاربة الاكتئاب، ومن هذه الطرق نذكر لكم ما يلي.

المكملات الغذائية

حمض الفوليك

يتسبب نقص الفوليك في الإصابة بالاكتئاب والمزاج السيء والمضطرب، لهذا احرص على سد هذا النقص عبر تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على حمض الفوليك والتي تحارب الاكتئاب بشكل فعال.

أحماض الأوميغا 3

يعمل الأوميغا 3 على تحسين صحة الدماغ والتأثير على النواقل العصبية بشكل فعال، لهذا احرص على استهلاك كميات كبيرة من المأكولات البحرية والأسماك.

حشيشة القلب

أو كما تسمى في بعض المناطق بعشبة القديس جون، تقلل هذه العشبة إنتاج بعض الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالحزن والقلق والتوتر، لكن يفضل في نفس الوقت تناولها بحذر.

الزنك

لأن الزنك يرتبط بالوظائف العصبية والإدراكية، فإن نقصه من الممكن أن يؤدي للإصابة بالاكتئاب، لهذا احرص على سد هذا النقص عبار تناول المكملات بجرعات سليمة وانتظام من أجل محاربة الاكتئاب.

مكملات أخرى

مثل الزعفران ومكملات البابونج ومكملات الجنسنج ولكن يجب تناولها تحت إشراف الطبيب وبجرعات آمنة.

النظام الغذائي الصحي

البروكلي

للبروكلي العديد من الفوائد على الصحة بما فيها أنه يعتبر مضادا طبيعيا للاكتئاب، والسبب هو احتوائه على البروتين والكالسيوم وفيتامين ب6 الذي يحسن المزاج ويخلص من الشعور بالاكتئاب والقلق.

الكينوا

تتميز بذور الكينوا بفوائدها الرائعة على الصحة النفسية والجسدية بفضل احتوائها على المعادن والبروتينات والكربوهيدرات الصحية التي تحسن المزاج وتحسن مستوى ضغط الدم مما ينعكس سلبا على الحماية من الاكتئاب.

البطاطس الحلوة

تعتبر من أفضل مضادات الاكتئاب الطبيعية التي تحتوي على نوع خاص من الأحماض الأمينية الفعالة في التخلص من الاكتئاب والقلق وتحسين المزاج.

الأفوكادو

تحتوي على العديد من المواد والعناصر الغذائية المهمة للصحة مثل الأوميغا 3 والمغنسيوم والفيتامين ب وكذلك الأحماض الدهنية المفيدة لصحة القلب والدماغ.

الخضراوات الورقية الخضراء

تعتبر هذه الخضراوات جد مفيدة لصحة الدماغ والجسم بشكل عام بفضل احتوائها على نسب عالية من الفيتامينات والمعادن وحمض الفوليك ومجموعة فيتامين ب.