النقرس أو التهاب المفاصل النقرسي هو نوع من التهاب المفاصل يتميز بظهور احمرار وحساسية ونوبات ألم حاد فجائية؛ فقد يستيقظ الشخص في منتصف الليل وهو يشعر بإبهام قدمه وكأنه يشتعل بالنار أو به انتفاخ شديد وحارّ، وهذا يدل على أنه مصاب بنوبة خطيرة من النقرس. قد يصيب النقرس أي شخص ولكن الرجال هم أكثر عرضة له من النساء. يمكن معالجة النقرس وهناك طرق للتقليل من خطره، وفي هذا المقال سنتحدث عن أعراض النقرس وأسبابه.

أعراض النقرس

تظهر علامات النقرس بدون إنذار مسبق بل بشكل حاد وفجائي خلال الليل وهي تشمل ظهور التهاب واحمرار يجعل المفصل المصاب ينتفخ ويحمر ويصبح شديد الحساسية، بالإضافة إلى الشعور بألم حاد في المفاصل، حيث يؤثر على المفصل الكبير في إبهام كف القدم، وقد يؤثر على مفاصل أخرى مثل الركبتين، الحوض، اليدين ،الكاحلين وكف القدم.

إن لم يتم علاج النقرس، فإن الألم قد يصل لفترة 10 أيام ثم يختفي بشكل تدريجي إلى أن يزول الألم ويعود الوضع لشكله الطبيعي وتزول الأعراض بشكل تام.

أسباب النقرس

عندما تتراكم بلورات حمض اليوريك حول المفصل، تسبب التهابا وألما حادا وهو ما يسمى بنوبة النقرس، وهذا الأمر يحدث لدى الأشخاص الذين يوجد حمض اليوريك في دمهم بصورة كبيرة.

البورين مادة توجد بشكل طبيعي في الجسم وفي العديد من الأغذية، وعملية تحليلها تنتج عملية اليوريك التي تسبب النقرس. من ضمن هذه الأغذية نجد نبات الهليون، الفطر، سمك الرنكة وسمك الأنشوفة.

ينتقل حمض اليوريك في الدم وينتقل عبر الكلى إلى البول، وفي بعض الحالات تفرز الكليتان كميات قليلة جدا من اليوريك أو العكس. تتراكم كميات حمض اليوريك على شكل بلورات حادة ومسننة تشبه الإبرة داخل المفصل أو الأنسجة المحيطة به وتتسبب في الألم والانتفاخ والالتهاب.

إذا باختصار، من لديهم مستويات عالية من حمض اليوريك في أجسامهم هم أكثر عرضة للإصابة بالنقرس. وهناك بعض العوامل التي تساهم في ارتفاع نسبة هذا الحمض في الجسم منها:

  • شرب كميات كبيرة من المشروبات الكحولية.
  • الإصابة بالسكري، ضغط الدم المرتفع، فرط كوليسترول الدم، فرط شحميات الدم وتضيّق الشرايين.
  • تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين والأدوية التي تحتوي على مادة الثيازيد التي تعالج فرط ضغط الدم، فهي تتسبب في رفع حمض اليوريك في الجسم. تناول أدوية مضادة للرفض.
  • التاريخ العائلي من الإصابة بالنقرس.
  • ينتشر بين الرجال أكثر من النساء، ويتعرض الرجال له في سن مبكرة أكثر من النساء، بينما تظهر نوبات النقرس لدى النساء غالبا في سن اليأس.