يلعب الكبد دورا كبيرا في تخليص الجسم وإزالة السموم الناتجة عن المستقبلات، بالإضافة لتركيب البروتينات وإنتاج المواد الكيميائية الحيوية اللازمة لعملية الهضم، ولكن يمكن تعزيز دور الكبد في تنظيف الجسم من السموم عبر استهلاك بعض الأطعمة المعينة، والتي سوف نستعرض عليكم في هذا المقال مجموعةً منها، حيث تحافظ على صحة الكبد وتعزز عمله بطريقة جيدة، لهذا ينصح بتضمينها في الحمية اليومية.

الثوم

يعتبر من أفضل الأطعمة التي يمكنك تناولها من أجل تعزيز صحة وعمل الكبد حيث ينشط الأنزيمات وينظف الكبد من السموم، حيث يتوفر الثوم على مادتين طبيعتين مهمتين للغاية هما السيلينيوم والأليسين.

جريب فروت

قم بشرب كوب من عصير الجريب فروت من أجل مساعدة كبدك على العمل بكفاءة عالية وعلى تنظيف الجسم من السموم والمواد الكيميائية، فالجريب فوت غني بمضادات الأكسدة وفيتامين سي.

الشمندر والجزر

ما يجعلهما مفيدان ومعززان لوظيفة الكبد في تخليص الجسم من السموم والمواد الكيميائية هو احتوائهما على كميات عالية من البيتا كاروتينات والفلافونيوئيدات.

الأفوكادو

توصلت الدراسات والأبحاث إلى أن تناول الأفوكادو يحسن من وظيفة الكبد والسبب هو أنه يساعد الجسم على إنتاج الجلوتاثيون المفيد لعمل الكبد.

الشاي الأخضر

بسبب احتوائه على كمية كبيرة من مضادات الاكسدة، يمكن القول بأن الشاي الأخضر من أفضل المشروبات التي يمكن شربها من أجل تعزيز دور الكبد في تخليص الجسم من السموم، ناهيك عن فوائده الأخرى على الصحة النفسية والجسدية.

الخضر ذات الأوراق الخضراء

تعتبر الأوراق الخضراء سواء النيئة أو المطبوخة أو المعصورة مفيدة للكبد حيث تمتلك قدرة كبيرة على امتصاص السموم من مجرى الدم. من هذه الخضار السبانخ والجرجير.

زيت الزيتون

احرص على تناول الزيوت العضوية بشكل معتدل لما لها من دور كبيرة في تعزيز القدرة على امتصاص السموم الضارة.