ازدادت عدد مرات البحث عن أسباب ضيق التنفس المستمر بعد تصنيف هذا الأمر كعرض من أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد، فهذا الأمر جعل الناس يقلقون مما إذا كان ضيق التنفس المستمر يشير فقط للإصابة بفيروس كوفيد-19 أم أن هناك أسباب ومشاكل صحية أخرى تؤدي إليه. إليكم أسباب ضيق التنفس المستمر بالتفصيل.

قبل الخوض في عرض بعض أسباب ضيق التنفس، دعونا نطلق أولا على تعريف ضيق التنفس، حيث إنه عبارة عن شعور بضيق شديد في منطقة الصدر مع شعور بالاختناق والرغبة في تنفس المزيد من الهواء. يطلق طبيا على هذه الحالة عسر التنفس أو الزلة التنفسية، وقد تحدث للشخص العادي عند ممارسة جهد بدني شاق أو الصعود لمرتفعات عالية مثلما هو الحال عند تسلق قمة جبل مرتفع، أو في حالة الإصابة بالسمنة الزائد وغيرها من الأسباب.

أسباب ضيق التنفس المستمر

معظم حالات ضيق التنفس المستمر تحدث بسبب مشكلة صحية في الرئتين أو القلب لما لهما من دور مباشر في عملية التنفس، وبالتالي أي خلل في هاذين العضوين قد يؤدي للتأثير على نسبة ثاني أكسيد الكربون أو الأكسجين وكمية الهيموغلوبين في الدم وبالتالي درجة الحموضة في الدم.

لا يكون ضيق التنفس مستمرا إلا لو عانى منه الشخص لأكثر من شهر. هناك العديد من أسباب ضيق التنفس المستمر بعيدا عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، أبرزها:

  • الإصابة بالسمنة الزائدة.
  • الإصابة بمرض السل.
  • داء الانسداد الرئوي المزمن.
  • الإصابة بمرض الربو.
  • الإصابة بسرطان الرئة.
  • الخانوق.
  • داء الساركويد.
  • التهاب الجنبة.
  • ارتفاع ضغط الدم الرئوي.
  • التليف الرئوي.

أسباب ضيق التنفس الحاد

الفرق بين ضيق التنفس المستمر والحاد هو أن هذا الأخير قد يحدث بشكل مفاجئ للشخص. هناك مجموعة من الأسباب التي قد تسببه منها:

  • التعرض لتسمم بغاز أحادي أكسيد الكربون.
  • فقدان الدم بشكل مفاجئ.
  • هبوط مفاجئ وحاد في ضغط الدم.
  • النوبة القلبية.
  • مرض الربو.
  • تجمع السوائل حول القلب.
  • الالتهاب الرئوي.
  • جلطة الشران الرئوي.
  • انكماش الرئتين.

علاج ضيق التنفس

علاجات طبية

يبحث الطبيب أولاً عن سبب الإصابة بضيق التنفس المستمر ثم يحدد العلاج المناسب لذلك. لو حدث ضيق التنفس بسبب بذل جهد بدني كبير فإن العلاج يكون بالحصول على راحة كافية لكي يعود التنفس لوضعه الطبيعي، وأحيانا قد يتم تزويده بالأكسجين.

لو كان السبب إصابة بمرض تنفسي مثل الربو أو الانسداد الرئوي المزمن فالعلاج يكون بالستيرويدات أو أدوية موسعة للقصبات، وأحيانا يكون العلاج بواسطة المضادات الحيوية في حالة الإصابة بعدوى بكتيرية مسببة لضيق التنفس.

علاجات منزلية

في بعض حالات الإصابة بضيق التنفس المستمر، يمكن حل المشكلة في المنزل دون الحاجة لتدخل طبيب. هذه بعض الطرق والحيل التي يمكنك استخدامها للتخفيف من المشكلة:

  • ينصح بالجلوس عند التعرض لضيق التنفس المستمر فذلك يسهل عملية التنفس. ينصح أثناء الجلوس على كرسي أن يثني الشخص صدره ورأسه للأمام قليلا ويضع قدميه بشكل مستقيم على الأرض، ويسند ذقنه بين راحتي يده أو يريح مرفقيه على الركبتين.
  • لو كنت من الأشخاص الذين يعانون من ضيق التنفس أثناء النوم، فالأمر يعود لوضعية استلقائك الخاطئة. قم بتحسين وضعية استلقائك عبر النوم على الجنب ووضع وسادة بين الساقين وتحت الرأس.
  • في حال عانيت من ضيق التنفس، قم بتعريض نفسك للهواء البارد.
  • اشرب القهوة عندما تعاني من ضيق التنفس فذلك يحسن من وظيفة الرئتين ويساهم في استرخاء العضلات.