هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من برودة مستمرة في أطرافهم على الرغم من ارتدائهم للجوارب والقفازات، ويزداد ذلك الشعور بشكل ملحوظ في فصل الشتاء البارد. يعتبر نمط الحياة وخيارات الصحة وبعض الأمراض المسببات الأكثر شيوعا لبرودة الأطراف، لهذا سوف نستعرض عليك أسباب برودة الأطراف والعلاجات المنزلية الممكن للتخفيف منها.

الأسباب

فقر الدم

من أبرز الأسباب التي تؤدي للشعور بالبرد في الأطراف هو قلة خلايا الدم الحمراء التي تنقل الأكسجين لأجزاء الجسم بما فيها الأطراف (فقر الدم).

قصور الغدة الدرقية

يؤدي القصور الدرقي لنقص في إنتاج الهرمونات التي تنظم التفاعلات الكيميائية في الجسم مما يحدث برودة في الأطراف.

اضطراب في الأوعية الدموية

عند الإصابة باضطراب الأوعية الدموية فإنه قد يتم تقييد تدفق الدم إلى الساقين والذراعين ما ينجم عنه الشعور ببرودة في الأطراف.

درجة الحرارة الباردة

في حال كان يتواجد الشخص في مكان بارد فإن درجة الحرارة المنخفضة تسبب تقلصًا في أوعيته الدموية وبالتالي قلة تدفق الدم إلى أطرافه مما يشعره ببرودة فيها.

اضطرابات الأعصاب

عند التعرض للصقيع الحاد أو صدمة أو الاعتلال العصبي، قد ينتج عن ذلك تلف الأعصاب الذي يسبب برودة الأطراف.

القلق والتوتر الشديد

يؤدي هذا الأمر لضخ الأدرينالين في الجسم مما يؤدي لتضيق الأوعية في الأطراف وبالتالي انخفاض كمية الدم التي تصل إلى هناك ثم الشعور بالبرودة.

مرض السكري

يؤدي السكري إلى ما يعرض بالضرر الكلوي والذي تعتبر برودة الأطراف من أشهر أعراضه.

فقدان الشهية

هو نوع من اضطرابات الأكل الذي يعتبر الشعور بالبرد في الأطراف من أعراضها.

العلاجات المنزلية الممكنة

لا بد من إجراء الفحوصات اللازمة التي تشخص برودة الأطراف ثم البحث عن علاج ممكن. وفيما يلي نقدم لك بعض العلاجات المنزلية التي يمكنك تطبيقها في البيت من أجل التخفيف من حدة البرودة:

  • ارتداء جوارب دافئة معزولة ويمكن ارتداء نعال معزول بشكل جيد في حال لم يكن المنزل يحتوي على أرضية مغطاة بسجاد أو توجد به مدفأة.
  • الحركة المنتظمة تساعد في تدفق الدم إلى الأطراف وبالتالي تقليل حدة البرودة في الأقدام، لهذا قم بالتحرك باستمرار.
  • في حال كنت مصابا باضطراب الأعصاب او السكري، ينصح بتجنب استخدام الماء الساخن للتدفئة والسبب هو عدم قدرة هؤلاء على معرفة ما إذا كان الماء حارا أم لا ما قد يترتب عنه حروق عرضية.
  • نقع الأطراف لمدة عشر دقائق إلى ربع ساعة في حوض ماء دافئ للحفاظ على تدفق الدم إلى القدمين.
  • لمن يعانون من مشاكل في النوم بسبب برودة الأطراف، ينصح بوضع زجاجة ماء ساخن أو وسادة التدفئة عند السرير من أجل إبقاء المنطقة المحيطة بالأطراف دافئة أثناء النوم.